مسؤولون لبنانيون: أحداث طرابلس ”فردية“ ولن تؤثر على استقرار البلاد – إرم نيوز‬‎

مسؤولون لبنانيون: أحداث طرابلس ”فردية“ ولن تؤثر على استقرار البلاد

مسؤولون لبنانيون: أحداث طرابلس ”فردية“ ولن تؤثر على استقرار البلاد

المصدر: الأناضول

قال مسؤولون لبنانيون، إن أحداث طرابلس التي جرت الاثنين، ”فردية“ ولن تؤثر على استقرار البلاد وأمنها.

والاثنين، قتل 4 من قوات الأمن اللبنانية، بينهم ضابط، في اشتباكات مع مسلح بطرابلس، شمالي البلاد، وجرح 4 آخرون، بينهم حارس أمن بشركة خاصة، فيما فجر ”الإرهابي“ نفسه بعد محاصرته بأحد المباني.

وصرّح الرئيس ميشال عون، الثلاثاء، أن ما حصل في طرابلس لن يؤثر على الاستقرار في البلاد.

ودعا عون في بيان، أصدره مكتبه الإعلامي، المواطنين إلى التعاون مع الأجهزة الأمنية وعدم إطلاق الشائعات التي تزرع القلق في النفوس.

وأكد أن الجهوزية الدائمة للجيش والقوى الأمنية كفيلة بالمحافظة على سلامة المواطنين في لبنان كلها، وأن أي عبث بالأمن سيلقى الرد السريع والحاسم.

بدوره قال رئيس الحكومة سعد الحريري إن ”الإرهاب ضرب فرحة العيد في طرابلس، لكن هذه المدينة الأبية ستبقى عصية على التطرف والخارجين على القيم الحقيقية للإسلام الحنيف“.

وأعلن المكتب الإعلامي للحريري أنّ الأخير أجرى اتصالات بكل من وزيرة الداخلية ريا الحسن وقائد الجيش العماد جوزيف عون ومدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، للوقوف على وقائع الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة طرابلس.

وتوجه الحريري بالتعزية إلى قيادتي الجيش وقوى الأمن وأهالي الشهداء الذين سقطوا في المواجهة، مشددًا على وجوب اتخاذ كل التدابير التي تحمي أمن طرابلس وأهلها، وتقتلع فلول الإرهاب من جذورها.

ودعا أبناء طرابلس إلى التضامن مع الجيش وقوى الأمن، والتعاون مع الأجهزة المختصة لكشف بؤر الإرهاب واستئصال أي وجود لها.

من جانبها، أكدت وزيرة الداخلية في تصريحات للصحفيين، الثلاثاء، أن ”ما حصل في طرابلس حادثة فرديّة وضعنا حداً لها ونتمنّى ألا تتكرّر ويجب أن تكون هناك جهوزيّة كاملة“.

ولفتت إلى“أننا مهيأون ومستنفرون لأي حادث في المستقبل“.

وزارت الحسن الشقة التي تحصن بها الإرهابي عبد الرحمن مبسوط الذي فجر نفسه بعد ملاحقته، وردًا على سؤال عن سبب لجوء الإرهابي إلى هذه الشقة تحديدًا، قالت ”التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة الأسباب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com