الجيش اللبناني يصد هجوما لمسلحين في عرسال

الجيش اللبناني يصد هجوما لمسلحين في عرسال

بيروت- صد الجيش اللبناني، الخميس، هجوما شنه مسلحون ضد عناصرة في بلدة عرسال، موقعا قتلى وجرحى في صفوف المهاجمين، بحسب مصدر أمني محلي.

وقال المصدر ذاته في تصريح صحافي، إن ”اشتباكات عنيفة بمختلف أنواع الأسلحة اندلعت، الخميس، بين الجيش اللبناني ومسلحين في محيط بلدة عرسال المحاذية للحدود السورية خلال صد الجيش هجوما عليه“.

وأضاف أن ”الاشتباكات اندلعت بعد شن المسلحين هجوما عنيفا على الجيش اللبناني في منطقة وادي حميد في بلدة عرسال“، لافتا إلى أن الجيش ”رد بقصف مواقع المسلحين بالمدفعية والقذائف الصاروخية“.

وأشار إلى أن ”هجوم المسلحين لم يسفر عن سقوط قتلى أو جرحى في صفوف الجيش اللبناني، الذي صد الهجوم موقعا قتلى وجرحى في صفوف المسلحين“، لكنه لم يبين أو يقدر عددهم.

وفي السياق ذاته، كشف المصدر أن ”الطيران الحربي التابع للنظام السوري نفذ الخميس ثلاث غارات، في محيط عرسال مستهدفا تجمعات للمسلحين“.

ويخوض الجيش اللبناني حربا ضد ”مجموعات إرهابية“، كان آخر فصولها مطلع آب/ أغسطس الماضي، حيث وقعت اشتباكات عنيفة بينه وبين مسلحين، من تنظيمي ”داعش“ و“جبهة النصرة“، استمرت خمسة أيام، في محيط عرسال، اختطف المسلحون خلالها عددا من العسكريين اللبنانيين، وقتل أيضا ما لا يقل عن 17 من عناصر الجيش، وجرح 86 آخرون، وعدد غير محدد من المسلحين.

ويحتجز تنظيما ”جبهة النصرة“ و“داعش“ حتى الآن، 23 عسكريا لبنانيا، بعد أن أعدم كل منهما جنديين إثنين في وقت سابق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة