استقالة رئيس الاتحاد العمالي اللبناني بعد إهانته البطريرك صفير

استقالة رئيس الاتحاد العمالي اللبناني بعد إهانته البطريرك صفير

المصدر: الأناضول

أعلن نائب رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان حسن فقيه، الإثنين،  قبول استقالة رئيس الاتحاد بشارة الأسمر، عقب تسريب فيديو وجّه فيه الأخير إساءات لرجل دين مسيحي وافته المنية الأسبوع الماضي.

وتداول ناشطون لبنانيون، الجمعة الماضية، مقطع فيديو يظهر فيه الأسمر، وهو يوجّه فيه كلامًا مسيئًا للبطريرك الماروني مار نصرالله بطرس صفير، وخلّف الفيديو ردود أفعال غاضبة من قبل أحزاب ومسؤولين لبنانيين.

وقال فقيه في مؤتمر صحفي عقب اجتماع طارئ لهيئة مكتب المجلس التنفيذي بالاتحاد ”نستنكر الإهانة التي وجهت للبطريرك صفير في فيديو نشر لرئيس الاتحاد العمالي“.

وأضاف أن قيادة الاتحاد ترفض ما يخالف صورة هذه المؤسسة العريقة التي بنيت من تعب آلاف العمال اللبنانيين، ونؤكد على أن الاتحاد يخضع للقانون والدستور.

وتابع: ”نعتذر من اللبنانيين عمومًا والمسيحيين خصوصًا ومن الصرح البطريركي وسيده“.

من جهة أخرى، أحال القضاء اللبناني، الأسمر موقوفًا إلى المحكمة في بيروت لإجراء المقتضى القانوني بحقه، بحسب وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية.

والخميس الماضي، جرى تشييع البطريرك صفير في مأتم رسمي وشعبي حاشد إلى مثواه الأخير، بعد أداء صلاة الجنازة عليه في الصرح البطريركي في بكركي شمالي بيروت.

وعرف صفير خلال حياته بقيامه بدور رأس حربة في مواجهة الوجود السوري في لبنان ورفض هيمنته على اللبنانيين.

وانتخب صفير في نيسان/أبريل 1986، ليكون البطريرك السادس والسبعين للموارنة، أكبر طائفة مسيحية في لبنان، ثم قدّم استقالته عام 2011 ليخلفه الكاردينال الحالي بشارة بطرس الراعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com