لجنة أطباء السودان: العثور على جثتين في النيل بعد الهجوم على المعتصمين

لجنة أطباء السودان: العثور على جثتين في النيل بعد الهجوم على المعتصمين
Sudanese protesters burn tyres and barricade the road leading to al-Mek Nimir Bridge crossing over Blue Nile; that links Khartoum North and Khartoum, in Sudan May 13, 2019. REUTERS/Mohamed Nureldin Abdallah

المصدر: الأناضول

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية العثور على جثتين في نهر النيل، صباح الثلاثاء، بعد الهجوم على المعتصمين في العاصمة الخرطوم، مساء الاثنين، مؤكدة أنه يجري التحقق من هويتي الغريقين وزمن غرقهما لتحديد إن كانا من بين المعتصمين.

وأفادت في بيان بأن عدد الجرحى تجاوز 200 جريح، بينهم 77 حالة إصابة بالرصاص، وأكثر من 10 حالات حرجة استدعت التدخل الجراحي ودخول العناية المكثفة.

وقُتل 6 أشخاص، الاثنين؛ جراء إطلاق نار شهده محيط الاعتصام، أمام مقر قيادة الجيش، فيما ألمحت قوى ”إعلان الحرية والتغيير“، قائدة الحراك الشعبي، الثلاثاء، إلى ضلوع قوات ”الدعم السريع“ في الهجوم على المعتصمين.

وقال المتحدث باسم قوى التغيير، خالد عمر، في مؤتمر صحفي، إن ”القوات التي أطلقت النار على المعتصمين، ترتدي زي الدعم السريع، والسيارات التي استخدموها تتبع للدعم السريع وتحمل علاماتها، وعلى المجلس العسكري تحمل مسؤولياته في الحادث“.

وقالت قوات ”الدعم السريع، في بيان فجر الثلاثاء، إن ”جهات ومجموعات تتربص بالثورة لم تسمها“ تقف خلف الهجوم على المعتصمين.

ويعتصم آلاف السودانيين، منذ 6 أبريل/ نيسان الماضي، أمام مقر قيادة الجيش؛ للضغط على المجلس العسكري الانتقالي، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة