مقتل 10 من قوات النظام السوري بحلب

مقتل 10 من قوات النظام السوري بحلب

دمشق- لقى 10 جنود سوريون حتفهم، في هجوم شنته، أمس الخميس، وحدات تابعة للجبهة الإسلامية على قوات النظام السوري في منطقة البُريج شمال حلب، أسفر كذلك عن تدمير بعض المقرات التابعة لتلك القوات، بحسب ناشط محلي.

وقال ”ياسر أحمد“ أحد النشطاء المحليين في المنطقة، إن تلك الوحدات شنت هجماتها على قوات الأسد مستخدمة قذائف الهاون التي تُسمى ”جهنم“ – وهي عبارة عن أنابيب غاز عادية-، مما أسفر عن مقتل 10 أشخاص من قوات النظام، وغصابة آخرين، بحسب قوله.

وأشار ”أحمد“ إلى أن المعارضين المسلحين، تمكنوا كذلك من تدمير عدد من مقرات قوات النظام السوري بالمنطقة المذكورة، موضحا أن ”هناك اشتباكات اندلعت بين الطرفين أثناء محاولة قوات النظام التسلل إلى منطقة يسيطر عليها المعارضون“.

وذكر ”أحمد“ أنهم علموا بخسائر قوات النظام عبر التليفونات اللاسلكية، ”فلقد سمعنا أفراد تلك القوات وهم يتكلمون مع بعضهم البعض عبر تلك الهواتف“، مشيرا إلى استمرار الاشتباكات بين قوات النظام والمعارضين المسلحين في محيط منطقتي البريج وحندرات وقريتي الزهراء ونبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة