سجالات حول كركوك خلال زيارة الجبوري للمحافظة

سجالات حول كركوك خلال زيارة الجبوري للمحافظة

كركوك – شهدت زيارة رئيس البرلمان العراقي، سليم الجبوري، اليوم الثلاثاء، إلى محافظة كركوك، شمال العراق، نقاشات حادة حول انتماء المدينة، عقب تصريحات المسؤول العراقي، التي قال فيها: ”كركوك مدينة عراقية، ومهمة لكل الشعب العراقي الذي يحميها، لا يحمي كركوك بشكل جيد إلا أهلها. أحيي الإدارة المحلية، وقوات الأمن التي نجحت في الدفاع عن المدينة“.

والتقى الجبوري، محافظ كركوك نجم الدين كريم، ورئيس الجبهة التركمانية العراقية، وعضو البرلمان العراقي عن المحافظة، أرشد صالحي، ورئيس مجلس المحافظة، حسن طوران، وبعض نواب البرلمان عن المحافظة، حيث جرى تناول الأوضاع الأمنية، وشؤون النازحين العراقيين في كركوك.

وانتقد عضو قائمة التآخي في مجلس محافظة كركوك، محمد كمال، تصريحات الجبوري، معتبرا إياها ”غير واقعية“، مضيفا ”قوات البيشمركة تحمي المدينة منذ أشهر، كركوك إحدى مدن كردستان“.

بدوره، انتقد النائب صالحي، كلام ”كمال“ معتبرا أن ”حماية البيشمركة لكركوك أمر صحيح، إلا أن ذلك لا يعني أنها إحدى مدن كردستان. كممثل عن كركوك في البرلمان العراقي، أقول إنها مدينة للجميع، ولكن إن خرج أحد ليقول بأنها جزء من كردستان، عندها سأقول بأنها مدينة تركمانية“.

وفي ختام مباحثاته في كركوك، أدلى الجبوري بتصريح للصحفيين، رد فيه على السجالات التي أعقبت تصريحاته الأولى، جاء فيه ”لاشك أن كركوك مدينة عراقية، الذين يدعون أن كركوك إحدى مدن كردستان، عليهم أن يعلموا أن كردستان أيضا جزء من العراق الفدرالي، لذلك فنحن ننتمي جميعا للعراق“.

وطالب رئيس البرلمان العراقي بتسليح العشائر في كركوك في مواجهة تنظيم ”داعش“ الإرهابي، قائلا: ”ينبغي تسليح المتطوعين العرب والتركمان في المدينة، ولكن يتوجب أن يتم ذلك عن طريق الدولة، لأننا دولة مدنية ودولة قانون، وهي التي يجب أن تمنح السلاح وتراقبه، وهكذا سنحمي مؤسسات الدولة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة