“أجناد مصر” تتبنى زرع عبوة ناسفة قرب وزارة الدفاع

“أجناد مصر” تتبنى زرع عبوة ناسفة قرب وزارة الدفاع

القاهرة -تبنت جماعة “أجناد مصر”، التي تصنفها السلطات المصرية حركة “إرهابية”، زرع عبوة ناسفة، في محيط جامعة عين شمس، القريب من وزارة الدفاع، (شرقي القاهرة)، والتي أسفرت عن إصابة ضابط شرطة.

وقالت الجماعة، في بيان عبر حساب منسوب لها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، في ساعة متأخرة من مساء الخميس:”مكننا الله اليوم من اختراق أشد الأماكن العسكرية تحصينا وزرع عبوة ناسفة علی القوات المحاصرة لجامعة عين شمس بالقرب من وزارة الدفاع”، مضيفة أنها “لم تكن هذه المرة الأولى وليست الأخيرة”.

وبالأمس، قالت وزارة الداخلية المصرية إنها “عثرت على جسم غريب أمام مستشفى عين شمس التخصصي، وتم التعامل مع العبوة وتفجيرها”.

فيما قال اللواء هاني عبد اللطيف، المتحدث باسم الداخلية إن “الانفجار الذي وقع أمس في محيط جامعة عين شمس (الملاصقة لوزارة الدفاع المصرية) أسفر عن إصابة ضابط، خلال تفكيك العبوة”.

وفي مايو/أيار الماضي، قضت محكمة مصرية، بإدراج “أجناد مصر”، التي تبنت عدد من التفجيرات في البلاد، كـ”جماعة إرهابية”.

وتشهد عدة أنحاء في مصر، هجمات أغلبها بقنابل بدائية الصنع تستهدف رجال جيش وشرطة ومنشآت حكومية، بالتزامن مع حملة أمنية يشنها الجيش في شبه جزيرة سيناء، شمال شرقي البلاد، تستهدف مجموعات “إرهابية” في تلك المنطقة.