وقف مفاوضات الخرطوم وحركات دارفور 4 أيام

وقف مفاوضات الخرطوم وحركات دارفور 4 أيام

أديس أبابا- قررت الآلية الأفريقية، رفيعة المستوى، السبت، وقف مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية وحركات دارفور لمدة أربعة أيام على أن تستأنف الخميس المقبل في العاصمة أديس أبابا، بحسب رئيس الوفد الحكومي السوداني.

وقال رئيس الوفد الحكومي السوداني أمين حسن عمر، مساء السبت: “تم إيقاف المفاوضات إلى يوم الخميس المقبل”.

وأضاف أنه: “ليس هناك تغيير في تشكيل الوفد (السوداني) ولا في استراتيجيات عمله”، متابعا “نحن ماضون على أساس الدعوة التي تلقيناها من الوساطة (الأفريقية)، وهي لم تطلعنا بموقف جديد سوى أمر الإيقاف”، من دون أن يتضح سبب وقف المفاوضات.

وتسير المفاوضات السودانية بأديس أبابا في مسارين الأول بين الحركة الشعبية قطاع الشمال برئاسة ياسر عرمان والذي يتفاوض مع وفد الحكومة برئاسة نائب الرئيس السوداني، إبراهيم غندور، حول منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

ومسار التفاوض الثاني حول دار فور ويعقد بين الحركات الدارفورية المسلحة ووفد الحكومة برئاسة أمين حسن عمر.

وانطلقت في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، الأحد الماضي، جولة من مفاوضات الحكومة السودانية، والحركات المسلحة في دارفور، بمشاركة أكثر من 42 عضوا في “الجبهة الثورية”، فيما شاركت الحكومة بوفد يتكون من 7 أشخاص.

ومنذ عام 2003، يشهد إقليم دارفور الذي يقطنه أكثر من 7 ملايين نسمة، نزاعًا مسلحًا بين الجيش السوداني وثلاث حركات مسلحة هي “العدل والمساواة”، و”تحرير السودان” بقيادة عبد الواحد نور، و”تحرير السودان”، بقيادة أركو مناوي، حيث خلف هذا النزاع 300 ألف قتيل، فيما شرد نحو 2.5 مليون شخص، حسب إحصائيات أممية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع