المالكي يصل إلى بيروت في زيارة غير رسمية

المالكي يصل إلى بيروت في زيارة غير رسمية

بيروت- وصل رئيس الوزراء العراقي السابق، نوري المالكي، اليوم السبت، إلى بيروت في زيارة غير رسمية يلتقي خلالها عددا من المسؤولين الرسميين والحزبيين لبحث التطورات في المنطقة.

وقال مصدر مواكب للزيارة إن المالكي سيجتمع خلال زيارته بالأمين العام لحزب الله حسن نصر الله ورئيس مجلس النواب نبيه بري وعدد من المسؤولين اللبنانيين، مشيرا الا انه لن يكون هناك أي لقاء مع رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام.

وأضاف المصدر أن المالكي سيبحث مع المسؤولين الذين سيلتقيهم ”التطورات الجارية في المنطقة، خاصة أوضاع العراق وسوريا“.

وقال المالكي في تصريحات لدى وصوله الى مطار رفيق الحريري الدولي أن زيارته الى لبنان تهدف الى ”التواصل مع التاريخ الذي نرتبط به مع هذا البلد الصديق، ومع كل الذين كان لنا معهم صلات وأعمال“، معتبرا أن لبنان ”تجربة غنية يمكن الاستفادة منها“.

ولفت الى أن ما يهم العراق ”تنمية العلاقة مع لبنان وإدامتها وتطويرها“، متمنيا تحقيق ذلك ”بعد إزالة العوائق التي تقف في طريق تطوير هذه العلاقات كالإرهاب والإرهابيين والتوترات التي تعيشها المنطقة“.

وأشار المالكي الى أن القوات العراقية ”استعادت أكثر من 50% من الأراضي التي سيطرت عليها داعش في العراق“.

وكان مصدر قضائي قال في وقت سابق اليوم أن المحامي اللبناني طارق شندب تقدم أمام النيابة العامة التمييزية في بيروت بشكوى جزائية بحق المالكي، مطالبا السلطات اللبنانية بتوقيفه لاتهامه بـ“المشاركة“ بتفجير سفارة بلاده في بيروت عام 1981.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com