فلسطين تطالب بتدخل دولي ”عاجل“ لوقف الاستيطان.. وبريطانيا تصفه بـ“المثير للشكوك“ – إرم نيوز‬‎

فلسطين تطالب بتدخل دولي ”عاجل“ لوقف الاستيطان.. وبريطانيا تصفه بـ“المثير للشكوك“

فلسطين تطالب بتدخل دولي ”عاجل“ لوقف الاستيطان.. وبريطانيا تصفه بـ“المثير للشكوك“

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

طالبت الرئاسة الفلسطينية، المجتمع الدولي والمؤسسات العالمية، بـ“التدخل الفوري العاجل“ لوقف موجة الاستيطان التي تشنها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في معظم مناطق الضفة الغربية، على الأراضي الفلسطينية، فيما وصفت بريطانيا التحركات الإسرائيلية بـ“غير المقبولة“.

وقالت الرئاسة الفلسطينية، في بيانٍ لها: ”الاستيطان غير شرعي، وسيزول من جميع الأراضي الفلسطينية، كما أزيلت مستوطنات غزة“.

وعبر المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، عن إدانته لموجة الاستيطان الإسرائيلية، والتي كان آخرها المصادقة على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية.

وقال أبو ردينة إن ”الاستيطان غير شرعي في جميع الأراضي الفلسطينية، حسب قرارات الشرعية الدولية، خاصة قرار مجلس الأمن (2334) الذي أكد على مخالفة الاستيطان للقانون الدولي وعدم شرعيته“.

وأضاف أن ”تواصل الاستيطان الإسرائيلي، يؤكد أن حكومة الاحتلال تتجاهل كليًا إرادة المجتمع الدولي، وتضرب بعرض الحائط قرارات الشرعية الدولية، مما يتطلب تدخلًا دوليًا فوريًا لتوفير الحماية لشعبنا“.

من جانبها، اعتبرت بريطانيا، الخميس، قرار إسرائيل توسيع مستوطنات مقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة خطوة ”غير مقبولة“، وفقًا لـ“الأناضول“.

وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اليستر بيرت، في بيان، إن ”إعلان الحكومة الإسرائيلية أنها ستوسع مستوطناتها بالضفة الغربية خطوة مخيبة للآمال ولا يمكن قبولها“.

وأضاف أن ”مثل هذه الأنشطة مخالفة للقوانين الدولية، وتثير شكوكًا حول التزام إسرائيل بأي اتفاق سلام مستقبلي مع الفلسطينيين“.

وتابع: ”نحث بقوة إسرائيل على وقف مثل هذه الأنشطة“.

بدورها، أدانت وزارة الخارجية التركية، الخميس، مصادقة إسرائيل على إنشاء حوالي 2200 وحدة استيطانية جديدة بالضفة الغربية.

وقالت الوزارة عبر بيان: ”نرفض هذا القرار غير القانوني لإسرائيل، التي ما تزال تنتهك القانون الدولي بلا هوادة خاصة اتفاقية جنيف الرابعة وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة“.

وأضاف: ”ندين بشدة مصادقة إسرائيل على بناء ما يقرب من 2200 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة“.

وفي وقت سابق من يوم الخميس كشفت حركة ”السلام الآن“ الإسرائيلية أن حكومة نتنياهو صادقت خلال اليومين الماضيين على مخططات لبناء 2191 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

يُذكر أن قرار مجلس الأمن رقم 2334، الصادر في 23 ديسمبر/ كانون الأول 2016، يطالب بـ“وقف فوري لكافة الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة“.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، يقيمون في 164 مستوطنة و116 بؤرة.

وتتزامن خطوات حكومة نتنياهو مع الإعلان عن إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، في أبريل/ نيسان 2019؛ إذ يسعى من خلالها إلى كسب أصوات قطاع من الناخبين المؤيدين للاستيطان، حسب مراقبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com