حركة نداء تونس تستبعد “النهضة” من رئاسة البرلمان

حركة نداء تونس تستبعد “النهضة” من رئاسة البرلمان

تونس- أفادت مصادر بحزب “حركة نداء تونس” أنه تم اختيار فاضل بن عمران النائب عن دائرة قبلي (جنوب) رئيسا للكتلة البرلمانية للحزب.

وأفادت المصادر ذاتها بأن كتلة “نداء تونس” تدرس حاليا العمل على إسناد رئاسة البرلمان إما لـ ياسين بن إبراهيم رئيس حزب “آفاق تونس” (ليبرالي) الحاصل على ٨ مقاعد في البرلمان والذي سبق وأن أعلن دعمه لترشح الباجي قايد السبسي، مرشح نداء تونس للرئاسة، أو لزياد الأخضر الأمين العام للجبهة الشعبية (تحالف أحزاب يسارية حاصل على ١٥ مقعدا) والذي أدلى بأكثر من تصريح مفاده أن الجبهة ستدعم السبسي في الدور الثاني في الانتخابات من الرئاسية والمقرر نهاية الشهر المقبل.

وأوضحت المصادر أن “نداء تونس” توافق على استبعاد حركة “النهضة” (الإسلامية) من رئاسة البرلمان، وذلك نظرا لما اعتبروه “دعما غير معلن من الحركة لمحمد المنصف المرزوقي الرئيس المؤقت حاليا والمرشح المستقل في انتخابات الرئاسة”، في الانتخابات الأخيرة حسب ذات المصادر.

وحصل السبسي مرشح حركة نداء تونس على 39.4 % من الأصوات في انتخابات الرئاسة التونسية التي جرت الأحد، فيما حصل المرزوقي على 33.4 % من الأصوات، ما يعني إجراء جولة ثانية بينهما أواخر كانون الأول/ ديسمبر المقبل، بحسب نتائج رسمية نشرتها، الأربعاء، الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس.