نائبة عراقية تدعو لتحالف إقليمي ضد داعش بديلا عن الدولي

نائبة عراقية تدعو لتحالف إقليمي ضد داعش بديلا عن الدولي

بغداد ـ دعت عضوة بارزة في الكتلة النيابية لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الأحد، إلى استثمار المواقف المعلنة من الدول الاقليمية ضد تنظيم “داعش” وترجمتها الى إفعال بعقد مؤتمر إقليمي يجمع العراق والسعودية وتركيا والأردن وإيران لمواجهة خطر “داعش” بتحالف إقليمي على غرار التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت سميرة الموسوي، العضوة البارزة في كتلة “ائتلاف دولة القانون” إن “المرحلة الحالية تتطلب من الدول الإقليمية عقد مؤتمر أمني عاجل لبحث التعاون والتنسيق الاستخباري إضافة الى الاتفاق على آليات لمحاربة تنظيم داعش الذي أبدت جميع دول المنطقة خشيتها من اتساعه”.

وأوضحت الموسوي، وهي عضوة في لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان، إن “رئيس الوزراء التركي داود أوغلو أبلغ اللجنة، لدى استضافته لها الأسبوع الماضي، أن بلاده تشعر بالخطر من تنظيم داعش”، لافتة الى أن “اتفاق الدول الإقليمية على اليات لمحاربة داعش قد يدفع الى الاستغناء عن التحالف الدولي ضد داعش وتشكيل تحالف إقليمي من الدول المتضررة والمهددة من التنظيم”.

واستعاد العراق مؤخرا علاقاته مع دول الجوار، وبينها السعودية وتركيا، بعد توتر شهدته الفترة الماضية خلال رئاسة نائب رئيس الجمهورية الحالي نوري المالكي الحكومة.

وكان رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو قد زار العراق الأسبوع الماضي وبحث مع المسؤولين العراقيين آليات تجاوز الخلافات السابقة وتوحيد المواقف إزاء توسع تنظيم “داعش”، كما أعرب عن استعداد بلاده لتقديم الدعم العسكري للحكومة العراقية في حربها ضد مسلحي الدولة الإسلامية “داعش”.

ويشن تحالف غربي ـ عربي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، غارات جوية على مواقع لـ “داعش”، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع