البرلمان الليبي في طبرق يعلن تمسكه بمبادرة أممية للحوار كحل للأزمة – إرم نيوز‬‎

البرلمان الليبي في طبرق يعلن تمسكه بمبادرة أممية للحوار كحل للأزمة

البرلمان الليبي في طبرق يعلن تمسكه بمبادرة أممية للحوار كحل للأزمة

طبرق – أعلن مجلس النواب الليبي (البرلمان)، المنعقد بمدينه طبرق، شرقي ليبيا، اليوم الأربعاء، تمسكه بمبادرة الأمم المتحدة لحل الأزمة الراهنة في البلاد، عبر الحوار الوطني ووقف العنف المسلح.

وقال المجلس في بيان إن ”مبادرة الأمم المتحدة هي المبادرة الوحيدة التي يتعامل معها البرلمان حاليا لوقف لوقف إراقة دماء الليبيين“.

وأضاف أن ”الحل السياسي هو الخيار الوحيد للخروج من الأزمة الراهنة التي تمر بها البلاد“.

وتابع: ”مبادرة الأمم المتحدة يجب أن تتضمن استمرار المسار الديمقراطي الذي اختاره الشعب الليبي صاحب الشرعية الوحيدة باختياراته الحرة عبر صناديق الانتخابات“.

ومضى قائلا: ”أعضاء البرلمان يشاركون في الجلسات المنعقدة في مدينة طبرق لبناء ليبيا التي يتطلع لها الجميع ويؤكدون أن وحدة التراب الليبي فوق كل اعتبار بالنسبة لنواب الأمة“.

وأمس الثلاثاء، أعرب رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، برناردينو ليون، عن التزامه ”مواصلة جهود الوساطة في ليبيا، وإجراء مشاورات في طبرق وطرابلس من أجل التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة الحالية“.

وعادة ما تدعو بيانات البعثة الأممية في ليبيا إلى الحوار ووقف العنف المسلح، كسبيل للخروج من الأزمة.

وتعاني ليبيا صراعاً مسلحا دموياً في أكثر من مدينة، لاسيما طرابلس (غرب) وبنغازي (شرق)، بين كتائب مسلحة تتقاتل لبسط السيطرة، إلى جانب أزمة سياسية بين تيار محسوب على الليبراليين وآخر محسوب على الإسلاميين زادت حدته مؤخراً، ما أفرز جناحين للسلطة في البلاد لكل منهما مؤسساته: الأول: البرلمان المنعقد في مدينة طبرق (شرق)، والذي تم حله مؤخرا من قبل المحكمة الدستورية العليا، وحكومة عبد الله الثني المنبثقة عنه.

أما الجناح الثاني للسلطة، فيضم، المؤتمر الوطني العام (البرلمان السابق الذي استأنف عقد جلساته مؤخرا)، ومعه رئيس الحكومة عمر الحاسي، ورئيس أركان الجيش جاد الله العبيدي (الذي أقاله مجلس النواب).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com