تقرير: الشرطة العسكرية الروسية ستدير معبر ”القنيطرة“ من الجانب السوري

تقرير: الشرطة العسكرية الروسية ستدير معبر ”القنيطرة“ من الجانب السوري

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

قال نائب قائد القوات الروسية في سوريا، سيرغي كورالينكو، إنّ دمشق أصبحت جاهزة لفتح معبر ”القنيطرة“ الحدودي مع إسرائيل.

يأتي ذلك، بعد أقل من أسبوع من تأكيد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أن بلاده أنهت الترتيبات الخاصة بفتح المعبر، وأن الكرة أصبحت في الملعب السوري.

وطبقًا لتقرير نشره موقع صحيفة ”معاريف“، الثلاثاء، فقد أكد كورالينكو، أنّ سوريا جاهزة لفتح المعبر، على أن يعود العمل به تدريجيًا، مشيرًا إلى أن الخطوة تأتي نتيجة جهود كبيرة قام بها الجيش السوري بدعم من الجيش الروسي.

وأشار التقرير إلى أنّ ”عناصر من الشرطة العسكرية الروسية هي التي ستدير المعبر من الجانب السوري“، ناقلًا عن الجنرال الروسي قوله إنّه ”تم تفقد الموقع وتجهيزه للعمل، وتم التيقن من عدم احتوائه على ألغام أو عبوات ناسفة أو مواد متفجرة، كما قامت قوات الأمم المتحدة بفحصه ومنحت الجانب السوري الضوء الأخضر“.

وأعلن وزير الدفاع الإسرائيلي الأسبوع الماضي، أن إسرائيل تعتزم فتح معبر ”القنيطرة“، للمرة الأولى منذ اندلاع الحرب الأهلية في سوريا، وأشار إلى أن الجانب الإسرائيلي استكمل جميع التجهيزات الخاصة بفتح المعبر.

ولفت ليبرمان إلى أنّ ”بلاده استكملت الإجراءات الخاصة بفتح المعبر، وذلك خلال جولة تفقدية أجراها للمنطقة“، وأشار خلالها إلى أنّ ”إسرائيل حرصت على عدم الانخراط في الحرب الأهلية السورية“، زاعمًا أنّها لم تتدخل وأن ما كان يهمها هو ضمان أمن مواطني إسرائيل.

وأوضح أنّ ”بلاده مستعدة لتأمين المعبر من ناحيتها، وأنها تحرص على تطبيق جميع بنود اتفاق فك الاشتباك مع سوريا والموقع عام 1974، وتقوم بعمليات مراجعة يومية، كما تتواصل مع قوة الأمم المتحدة لمراقبة فك الاشتباك“، معربًا عن أمله في ”عودة الحياة لطبيعتها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com