سوريا.. تجدد القتال على جبهة جبل الشيخ – إرم نيوز‬‎

سوريا.. تجدد القتال على جبهة جبل الشيخ

سوريا.. تجدد القتال على جبهة جبل الشيخ

دمشق- قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، إن اشتباكات عنيفة وقعت على جبهة جبل الشيخ، مشيراً إلى أن قوات النظام فتحت نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في مدخل قرية عين الفيجة وطريق عين الفيجة – دير مقرن بمنطقة وادي بردى.

وقصفت قوات النظام مناطق في قرية بيت تيما بريف دمشق الغربي وسط اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف ومقاتلي الكتائب الإسلامية ومقاتلي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر في محيط البلدة.

وكان 31 عنصراً على الأقل من قوات الدفاع الوطني وقوات النظام قتلوا في الـسادس من الشهر الجاري، خلال محاولتهم تشكيل قوس لمنع تقدم مقاتلي كتائب المعارضة المقاتلة نحو دمشق، ووقف امتداد المقاتلين من ريف القنيطرة إلى جبل الشيخ، ومنعهم من إقامة منطقة جغرافية متصلة.

إلى ذلك هزّ انفجار عنيف أرجاء مدينة ”مورك“ في الريف الشمالي لمحافظة حماة والتي تمكنت قوات النظام من احتلالها قبل عدة أسابيع بعد معارك شرسة مع الفصائل المقاتلة التي كانت تسيطر عليها.

وأكدت مصادر ميدانية أن الانفجار سببه استهداف كتائب المعارضة أحد مستودعات الذخيرة التابع للجيش النظامي بعدد من صواريخ ”الغراد“، مما أدى لتحقيق إصابات مباشرة داخله.

من جهة ثانية، أكد ناشطون إعلاميون، أن قوات النظام خرقت اتفاق وقف إطلاق النار في حي ”الوعر“ بمدينة حمص، بعد أن تم التوصل إلى اتفاق هدنة مدته ثلاثة أيام، بدءًا من يوم أمس الأحد.

وأفاد المصدر أن الاتفاق تضمّن السماح بدخول 12 ألف حصة غذائية إلى الحي المحاصر، بإشراف من الأمم المتحدة، إلا أن القوات الحكومية استهدفت الحي بقذائف الهاون والدبابات، مما أدى لمقتل عدد من المدنيين، ليتواصل الحصار ومنع المواد الغذائية والطبية من الوصول إلى أكثر من ثلاثمائة ألف مدني، غالبيتهم وافدون من الأحياء والبلدات المجاورة.

وقد اعتبرت الفصائل العسكرية التابعة للمعارضة المتواجدة في ”الوعر“، أن قوات النظام تشدد الحصار والقصف، من أجل الضغط على المقاتلين ودفعهم لتسليم سلاحهم.

في الأثناء تمكن مقاتلو ”الجبهة الإسلامية“ اليوم الاثنين، من تدمير سيارة تابعة لقوات النظام في منطقة سهل الغاب الواقعة في ريف محافظة حماة الغربي وسط سوريا.

وأكد مصدر داخل ”الجبهة“ أنهم تمكنوا من تدمير الآلية بعد كمين على الطريق الواصل بين قرية تل عثمان ومدينة السقيلبية إحدى أكبر معاقل النظام في ريف حماة مستخدمين الألغام الأرضية، مما أدى إلى مقتل كل مَن فيها واحتراقها بالكامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com