الجعفري: العلاقات العراقية-التركية ستعود إلى مجراها الطبيعي

الجعفري: العلاقات العراقية-التركية ستعود إلى مجراها الطبيعي

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

قال وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، السبت، إن زيارته إلى تركيا حققت ما كان يطمح إليه، بعودة العلاقات بين البلدين إلى مجراها الطبيعي.

وأوضح الجعفري، أنه أعطى خلال زيارته الرسمية التي استمرت 3 أيام، بطاقة تعريف عن حقيقة ما يجري في العراق على الصعيد الأمني.

ورجح الجعفري في تصريح صحفي اليوم أن يتوجه رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى تركيا بعد زيارة رئيس الوزراء التركي لبغداد.

وأضاف إبراهيم الجعفري“منذ فترة وكان يساورني طموح حول كيفية إعادة العلاقات العراقية التركية إلى مجراها الطبيعي“، لافتاً إلى أن ”زيارتي حققت ما كنت أطمح إليه“.

وأشار إلى أن ”جميع اللقاءات انتظمت حول أهمية العلاقة بين العراق وتركيا وإعطاء بطاقة تعريف عن حقيقة ما يجري في البلاد على الصعيد الأمني“، مبينا أنه ”تم شرح كيفية انفراد القوات المسلحة العراقية بمواجهة تنظيم داعش دون وجود قوة أخرى تكون ظهيرا لها“.

وتابع الجعفري، أنه ”تم التخطيط لزيارة رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو إلى العراق وسنتناقش مع رئيس الوزراء حيدر العبادي لتحديد وقت الزيارة وإبلاغ الطرف التركي عن ذلك“، مرجحا أن ”يقوم العبادي بالتوجه إلى تركيا عقب انتهاء زيارة أوغلو“.

وأوضح الجعفري أن ”تركيا تمتلك شركات في العراق لكنها قلصت مشاركتها بنسبة 40% بسبب الوضع الأمني“، لافتا الى أن ”لقائي مع القادة السياسيين ورجال الأعمال تضمن شرح تطور الوضع الأمني الذي من شأنه فتح آفاق جديدة للاستثمار“.

وأنهى وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، امس الجمعة (7 تشرين الثاني 2014)، زيارة رسمية إلى تركيا استمرت ثلاثة أيام، حيث التقى كبار المسؤولين الأتراك على رأسهم رئيس الجمهورية رجب طيب اردوغان ورئيس الوزراء داوود اوغلو، وبحث معهما العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات الأمنية والسياسية التي يشهدها العراق بصورة خاصة والمنطقة بصورة عامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة