فيديو.. ”زرقاوي الشيعة“ في تكريت

الفيديو يظهر القائد في المليشيات الشيعية "أبو درع " الملقب بـ"سفاح بغداد وزرقاوي الشيعة" وهو يجهز فرقة خاصة للهجوم على تكريت.

المصدر: إرم ـ (خاص)

حصلت شبكة إرم الإخبارية على مقطع فيديو تم تصويره قبل أيام يظهر القائد في المليشيات الشيعية ”أبو درع“ وهو يجهز فرقة خاصة من المليشيات استعدادا لشن هجمات في محافظة صلاح الدين شمال بغداد.

ويبين الفيديو استعدادات المليشيات بقيادة ”أبو درع“ والذي يلقب أيضا بـ ”زرقاوي الشيعة“ أو ”سفاح بغداد“ لشن هجمات وتنفيذ عمليات، في محافظة صلاح الدين العراقية، وهي إحدى المحافظات السنية في العراق.

وبحسب المعلومات فإن مجاميع ”أبو درع“ تنوي شن هجمات وتنفيذ اغتيالات بحق المتورطين في قضية ”سبايكر“ التي راح ضحيتها المئات من المجندين الشيعة، في عمليات إعدام نفذها عناصر ”داعش“ في المحافظة.

وتشكل عودة ”أبو درع“ وظهوره العلني مع مليشياته بهذه الكثافة، تحديا للمؤسسات الأمنية العراقية، كونه مطلوبا للداخلية العراقية والولايات المتحدة الأمريكية.

وكان اسماعيل حافظ ”أبو درع“ هاربا من الخدمة العسكرية قبل احتلال العراق ويعمل في بيع السمك مع والده، في مدينة الثورة ”الصدر“ حاليا بعدها انضم إلى التيار الصدري بزعامة ”مقتدى الصدر“ وشكل مايعرف بـ ”الشعبة الخامسة“ أي الاستخبارات في التيار الصدري.

واشتهر ”أبو درع“ ومليشياته باستخدام سيارات الإسعاف والشرطة العراقية، في تنفيذ مداهماتهم واغتيالاتهم، وهم يحملون بطاقات تعرفية صادرة من وزارة الداخلية في عهد الوزير الأسبق في حكومة المالكي ”باقر جبر صولاغ“ كتب عليها ”لجنة اجتثاث الإرهاب“ على الرغم من كون ”أبو درع“ مطلوب كأحد أخطر المجرمين للوزارة.

وبدأ اسم ”أبو درع“ الذي يتبع المرجع الشيعي ”آية الله الحائري“ في إيران يتردد في الأوساط العراقية، بعد تفجير ضريح الإمام ”علي الهادي“ في سامراء، عام 2006 وماتبعه من أعمال انتقامية طالت السنة في بغداد والمحافظات أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة