منظمة حقوقية تطالب العراق بالإفراج عن السجناء الجزائريين

منظمة حقوقية تطالب العراق بالإفراج عن السجناء الجزائريين

المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

طالبت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان، الحكومة العراقية الجديدة بالكشف عن مصير المفقودين الجزائريين على أرضيها، وباسترجاع رفات الذين فارقوا الحياة منهم، ودعت الرئيس العراقي فؤاد معصوم، ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، إلى الإفراج عن المعتقلين الجزائريين فوراً.

وانتقدت الرابطة الحقوقية في تقرير لها تحت عنوان ”انتكاسة الدبلوماسية الجزائرية في الخارج بشأن ملف الجزائريين المعتقلين في السجون العراقية“، اطلعت ”ارم“ على نسخة منه، طريقة تعامل السلطات الجزائرية مع ملف رعاياها بالخارج، و خاصة في العراق، و أوضحت أن الحكومة الجزائرية تدير ظهرها فيما يتعلق بالمعتقلين الجزائريين في العراق.

وأضافت الرابطة أنه رغم المناشدات المتكررة من طرفها و من أهالي المعتقلين في العراق، إلا أن الحكومة الجزائرية ما زالت تصم آذانها من دون أن تقوم بأي دور جاد وحقيقيي لرفع الغبن عن هؤلاء، و عبرت عن استغرابها لعدم استعمال الجزائر للعديد من نقاط القوة التي تحوزها على الطرف العراقي، مذكرة بمسح الديون المترتبة على العراق والتي تفوق قيمتها أكثر من 500 مليون دولار.

وأبدت الرابطة الحقوقية قلقها على وضع وظروف المعتقلين الجزائريين في السجون العراقية، منددة بطريقة معاملتهم من طرف السلطات العراقية، من اعتقال تعسفي وحرمانهم من حقوقهم الأساسية في المحاكمة العادلة، و أبرزت أن اغلب المسجونين يتعرضون للتعذيب بشكل مستمر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com