مستوطنون يقتحمون الأقصى بحماية إسرائيلية

مستوطنون يقتحمون الأقصى بحماية إسرائيلية

القدس المحتلة- اقتحم عدد من المستوطنين، صباح اليوم الأربعاء، ساحات المسجد الأقصى، تحت حماية الشرطة الإسرائيلية، بعد أن أعلنت الشرطة فتح المسجد أمام الزوار.

وقال الشيخ عزام الخطيب، مدير عام الأوقاف الإسلامية في القدس: ”سمحت الشرطة الإسرائيلية للمستوطنين باقتحام المسجد، وهي توفر لهم الحماية أثناء اقتحامهم“.

وأشار إلى أن ”عدداً غير محدد من المستوطنين يقومون بجولات في ساحات المسجد تحت حماية الشرطة“.

من جهته، قال ميكي روزنفيلد، المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية، في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر): ”فرقت الشرطة المشاغبين، مستخدمة قنابل الصوت فقط، جبل الهيكل (المسجد الأقصى) هادئ الآن (07.10 تغ) بعد تفريق المشاغبين“.

وأضاف ”تم فتح المكان بشكل عادي أمام الزوار“، وذلك بعد أن أعلنت الشرطة الإسرائيلية في وقت سابق اليوم، إغلاق المسجد أمام الزوار.

وعادة ما تقصد الشرطة الإسرائيلية بالزائرين بغير المسلمين الذين يتم إدخالهم من خلال باب المغاربة، إحدى البوابات في الجدار الغربي للمسجد.

وفي وقت سابق من أمس الثلاثاء، دعت جماعات إسرائيلية متشددة، إلى اقتحام المسجد الأقصى، اليوم، بمناسبة مرور أسبوع على إطلاق النار على الحاخام يهودا غليك، الناشط باقتحام الأقصى.

واتهت إسرائيل، شاباً فلسطينياً بإطلاق النار على غليك أثناء خروجه من تجمع في القدس الغربية، مساء الأربعاء الماضي، قبل أن تقدم على قتل الفلسطيني في وقت لاحق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com