متطرفون إسرائيليون يحشدون لاقتحام الأقصى

متطرفون إسرائيليون يحشدون لاقتحام الأقصى

القدس المحتلة- أعلنت جماعات إسرائيلية متشددة عزمها اقتحام المسجد الأقصى صباح الأربعاء بمناسبة مرور أسبوع على إطلاق النار على الحاخام يهودا غليك، الناشط في اقتحام المسجد الأقصى.

وتقوم الجماعات الإسرائيلية باقتحامات شبه يومية للمسجد الأقصى، إلا أنها قالت إنها ستقتحم المسجد صباح الأربعاء للدعاء بالشفاء للحاخام غليك الذي أصيب بجروح خطيرة، بعد أن قالت الشرطة الإسرائيلية إن فلسطيني أطلق النار عليه، مساء الأربعاء الماضي، في القدس الغربية.

وأشارت أيضا إلى أنها ستقتحم المسجد للرد على محاولة قتل الحاخام غليك.

وكانت الجماعات الإسرائيلية كثفت من اقتحاماتها للمسجد منذ يوم الأحد ردا على ما تقول الشرطة الإسرائيلية أنها محاولة اغتيال للحاخام غليك.

وقام 3 أعضاء كنيست باقتحام المسجد الثلاثاء والإثنين والأحد.

ودعت جماعات إسرائيلية في إعلانات نشرتها في شبكات التواصل الاجتماعي تحت عنوان“الإرهاب لن ينجح، إسرائيل تعود لجبل الهيكل، صعود مركزي لجبل الهيكل (المسجد الأقصى) إلى اقتحام المسجد صباح الأربعاء ”من اجل الدعاء بالشفاء للحاخام غليك“.

وتنادى نشطاء في مدينة القدس الشرقية، مساء الإثنين، من خلال صفحاتهم الإلكترونية للتواجد في المسجد الأقصى لصد هذا الاقتحام.

ولم تعلن الشرطة الإسرائيلية عن أي إجراءات استثنائية في المسجد الأربعاء.

يذكر أن الشرطة الإسرائيلية تمنع ولليوم الثالث على التوالي هذا الأسبوع الفلسطينيين الرجال الذين تقل أعمارهم عن 40 عاما من دخول المسجد الأقصى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com