قبل يوم من الاقتراع.. حدة الاتهامات تزداد بين الرئيس الموريتاني والمعارضة – إرم نيوز‬‎

قبل يوم من الاقتراع.. حدة الاتهامات تزداد بين الرئيس الموريتاني والمعارضة

قبل يوم من الاقتراع.. حدة الاتهامات تزداد بين الرئيس الموريتاني والمعارضة

المصدر: الأناضول

أصبحت الاتهامات المتبادلة بين الرئيس محمد ولد عبدالعزيز وعدد من قادة أحزاب المعارضة، أكثر حدة، قبل يوم واحد من الانتخابات النيابية والمحلية التي تجري السبت، فيما دخلت البلاد فترة الصمت الانتخابي وتوقفت ليل الخميس/الجمعة، الحملات الدعائية للمرشحين.

ووجه ولد عبدالعزيز، انتقادات حادة لأحزاب المعارضة في المهرجان الختامي لحملة حزبه ”الاتحاد من أجل الجمهورية“ الحاكم مساء الخميس بنواكشوط.

وخلال كلمة وجهها لأنصاره في نواكشوط، وصف ولد عبدالعزيز أحزاب المعارضة بأنها ”فلول فساد“، قائلًا: ”عليكم أن تدحروا فلول الفساد والتطرف والفتنة والتنكر لمكاسب الشعب الموريتاني التي تحققت له خلال العشرية الأخيرة ولن يتخلى عنها أبدًا“.

ودعا ولد عبدالعزيز الموريتانيين إلى ”سد الباب أمام الأحزاب المغطاة بغطاء الدين التي هدمت بعض الشعوب العربية وأهلكت الحرث والنسل وفرضت على تلك الدول التراجع إلى العصور الحجرية“.

وردًّا على تصريحات الرئيس الموريتاني عقد التحالف الانتخابي لأحزاب المعارضة في وقت متأخر من مساء الخميس مؤتمرًا صحفيًا بالعاصمة نواكشوط قال فيه إن تصريحات ولد عبدالعزيز ”تظهر حجم الشعور بإمكانية الهزيمة في الانتخابات التي تجري يوم السبت“.

وحذر رئيس حزب ”اتحاد قوى التقدم“ محمد ولد مولود، متحدثًا باسم تحالف أحزاب المعارضة، من أي محاولة للتلاعب بالعملية الانتخابية أو نتائج الاقتراع.

وقال: ”سنواجه أي طارئ يوم الاقتراع بقوة، وصرامة، لن نقبل التزوير أو التلاعب بنتائج الانتخابات“.

وتجري في موريتانيا السبت انتخابات نيابية ومحلية وجهوية، يتنافس فيها 98 حزبًا سياسيًا من أصل 102 عدد الأحزاب السياسية في البلاد.

ويتم التنافس على 157 مقعدًا برلمانيًا، و219 بلدية، وللمرة الأولى يتم التنافس على 13 مجلسًا جهويًا وهي مجالس محلية للتنمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com