أخبار

ممثل السيستاني: القوات الأمنية قادرة على دحر "داعش"
تاريخ النشر: 31 أكتوبر 2014 15:43 GMT
تاريخ التحديث: 31 أكتوبر 2014 15:45 GMT

ممثل السيستاني: القوات الأمنية قادرة على دحر "داعش"

عبد المهدي الكربلائي يطالب بالتنسيق بين القوات لتحرير مزيد من المناطق من يد تنظيم الدولة الإسلامية.

+A -A
المصدر: بغداد- من محمد وذاح

رأى عبد المهدي الكربلائي، ممثل المرجع الشيعي الأعلى، علي السيستاني، الجمعة، أن قوات الجيش العراقي قادرة على دحر تنظيم داعش وإنهاء احتلاله للمدن العراقية.

وقال الكربلائي في خطبة الجمعة التي ألقاها في كربلاء، إن ”الانتصارات التي حققتها قوات الأمن العراقية بمساندة المتطوعين والبيشمركة في ناحية جرف الصخر والعظيم ومدينة زمار، تعطي الأمل بأن النصر ممكن وقريب لإنهاء احتلال داعش للمدن العراقية“.

وأضاف أن ”تلك الانتصارات أثبتت القدرة على دحر الارهابيين وتخليص البلد من شرهم متى ما تحققت مقومات نجاحها من خطط وإرادة وطنية واستبسال وصمود فضلا عن قيادات ميدانية همها الحفاظ على العراق ولا تبحث عن مكاسب شخصية“.

وطالب ممثل السيستاني الجهات المعنية بـ“ضرورة توفير الاستعدادات والخطط والتنسيق بين القوات لتحرير المزيد من المناطق وتخليص أهلها الذين يعانون من سطوة الإرهابيين“، داعيا مقاتلي الجيش والمتطوعين إلى ”الحفاظ على إنجازاتهم التي حققوها والتعاون مع أهالي المناطق الأخرى لتحريرها“.

وقدم المواساة إلى أهالي الضحايا من أبناء عشائر مناطق غرب البلاد، الذين أعدمتهم العناصر الإرهابية، على حد قوله، مطالبا الحكومة المركزية بـ“تقديم الدعم والإسناد العاجل للعشائر السنية التي تقاتل الإرهاب“.

وتقول قوات الأمن العراقية إنها تحقق إنجازات على الأرض في مواجهة عناصر تنظيم داعش في منطقة استراتيجية قرب بغداد، فيما استعاد المقاتلون الأكراد بلدة في شمال البلاد بعد أن وجهت قوات التحالف ضربات جوية مكثفة ضد مقاتلي التنظيم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك