مع تجدد القصف.. الحكومة الفلسطينية تطالب بتدخل عاجل لوقف التصعيد بغزة

مع تجدد القصف.. الحكومة الفلسطينية تطالب بتدخل عاجل لوقف التصعيد بغزة

المصدر: فريق التحرير

طالبت الحكومة الفلسطينية، اليوم الخميس، المجتمع الدولي بالتدخل العاجل، لوقف التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة.

وحمل المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحفي اطلعت عليه الأناضول، ”الحكومة الإسرائيلية والإدارة الامريكية المسؤولية عن التصعيد الذي يشهده قطاع غزة، واستمرار الحصار منذ 11 عامًا“.

وقال إن ”الخطر الشديد الذي يحدق بالقضية الفلسطينية برمتها يستوجب تحقيق المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية على الفور، وذلك عبر تمكين الحكومة بشكل كامل في القطاع، كما تم الاتفاق عليه برعاية مصرية“.

بالتزامن مع ذلك، أجرى الرئيس الفلسطيني محمود عباس اتصالات دولية مكثفة على كافة المستويات لوقف التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة.

ونقلت وكالة الأبناء الفلسطينية الرسمية ”وفا“، بأن عباس نبه إلى خطورة هذا التصعيد، في الوقت الذي دعا فيه المجتمع الدولي إلى ”التدخل الفوري والعاجل لوقف التصعيد الإسرائيلي، وعدم جر المنطقة إلى مزيدٍ من الدمار وعدم الاستقرار“.

وجددت مقاتلات إسرائيلية، في ساعة مبكرة الخميس، قصفها على غزة مستهدفة موقعين تابعين لفصائل فلسطينية، في قطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وذكر شهود عيان، أن ”الطائرات الإسرائيلية شنت غارات على موقع ”فلسطين“ شمالي قطاع غزة، و“تونس“ جنوبي القطاع“.

واستشهد فجر اليوم الخميس 3 فلسطينيين، بينهم سيدة حامل، وطفلتها البالغة من العمر عامًا ونصف العام، وأصيب 12 آخرون، في قصف إسرائيلي استهدف عدة مناطق في قطاع غزة.

وقال متحدث عسكري، إن جيش الاحتلال أغار منذ مساء الأربعاء، على 140 هدفًا في قطاع غزة، زاعمًا أن فلسطينيين أطلقوا 80 قذيفة صاروخية من القطاع باتجاه جنوبي إسرائيل، تم اعتراض 25 منها باستخدام منظومة القبة الحديدية وسقطت معظم القذائف في مناطق مفتوحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com