أخبار

أزمة نقل بين موريتانيا والسنغال بسبب الجمارك
تاريخ النشر: 30 أكتوبر 2014 5:44 GMT
تاريخ التحديث: 30 أكتوبر 2014 5:44 GMT

أزمة نقل بين موريتانيا والسنغال بسبب الجمارك

حكومة الدولتين اتخذتا قرارات بمنع السيارات التي يزيد عمرها عن 8 سنوات من دخول أرضيهما.

+A -A
المصدر: نواكشوط- من الشيخ داداه ولد آباه

بدأت أزمة نقل بين موريتانيا وجارتها السنغال تلوح في الأفق بعد اتخاذ جمارك الدولتين قرارات أكثر صرامة ضد مواطني الدولتين، أصحاب السيارات التي يزيد عمرها على 8 سنوات.

وكانت الإدارة العامة الجمارك في موريتانيا قد بدأت في 22 من أكتوبر(تشرين الأول) الجاري، تطبيق القرار الصادر عن الدولة بعدم السماح لأي سيارة يزيد عمرها على 8 سنوات بدخول أرضيها.

القرار المذكور، أدى بالجمارك الموريتانية إلى منع مواطنين سنغاليين دخول أراضيها بسياراتهم التي تجاوزت العمر المسموح به، بحجة أن القرار يطبق على المقيم والزائر.

السنغال من جانبها ردت بالمثل واحتجزت سيارات لمواطنين موريتانيين على أراضيها.

وبدأت تلوح أزمة نقل بين البلدين خاصة، بعد توقف حركة النقل بينهما عند معبر ”روصو“ على الحدود الجنوبية للدولة الموريتانية.وينص الجمارك الموريتانية الصادر في 22 من أكتوبر الجاري، على منع دخول أي سيارة أجنبية إلى أراضيها، إلا بضمان من وسيط جمركي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك