الهاشمي يستشهد ببيان للقاعدة لإظهار ”مظلومية“ سنة العراق

الهاشمي يستشهد ببيان للقاعدة لإظهار ”مظلومية“ سنة العراق

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

أكد نائب رئيس الجمهورية العراقية الأسبق طارق الهاشمي، الأربعاء، أنه عندما ينحسر الاعتدال وقبول الآخر ينتشر التطرف ورفض الآخر، في إشارة إلى حمل بعض العشائر السنية بالعراق السلاح ضد الحكومة التي يتولى رئاستها الأحزاب الشيعية.

وأستشهد الهاشمي، المطلوب للقضاء بتهم تتعلق بالإرهاب والمقيم في تركيا، على صفحته على موقع فيس بوك، ببيان تنظيم القاعدة في اليمن، بالقول: ”تنظيم القاعدة فرع اليمن، وبعد غزو صنعاء من قبل الحوثيين، اصدر بيانا يدعو اليمنيين لحمل السلاح والتصدي لهم وعدم الانجرار وراء سراب العملية السياسية، مدللا في ذلك على تجربة استهداف السياسيين السنة بالعراق باعتبارها تجربة فاشلة ويدعو لأخذ العبرة“.

وأضاف: ”رغم أن التعصب مذموم، لكن هل ترك التطهير الطائفي للاعتدال من حجة للدفاع… عندما ينحسر الاعتدال وقبول الآخر ينتشر التطرف ورفض الآخر“.

واحتشدت جماعات سنية منها حزب البعث في البداية وراء تنظيم ”الدولة الإسلامية“ بسبب كراهيتهم المشتركة للحكومة التي يقودها الشيعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com