عكرمة صبري يحذّر من خطورة قرار نتنياهو بشأن اقتحام ”الأقصى“ – إرم نيوز‬‎

عكرمة صبري يحذّر من خطورة قرار نتنياهو بشأن اقتحام ”الأقصى“

عكرمة صبري يحذّر من خطورة قرار نتنياهو بشأن اقتحام ”الأقصى“

المصدر: نسمة علي - إرم نيوز

حذّر عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا في مدينة القدس المحتلة، وخطيب المسجد الأقصى، اليوم الأربعاء، من خطورة قرار رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو بالسماح لأعضاء الكنيست باقتحام الأقصى.

وقال صبري إن على الاحتلال الإسرائيلي أن يتحمل تبعات قرار السماح لأعضاء الكنيست الإسرائيلي باقتحام المسجد الأقصى المبارك“.

وأكد في تصريح لـ ”إرم نيوز“ أن القرار الذي أصدره نتنياهو قرار باطل، فهو ليس صاحب صلاحية، ولا اختصاص، قائلًا:“ ليس نتنياهو من يقرر من يدخل أو يخرج من مدينة القدس، من يملك هذه الصلاحيات فقط هو الوقف الإسلامي“.

وحذَّر صبري من أن هذا القرار سيؤدي إلى توتر كبير في مدينة القدس، وسيزيد من حالة الغليان لدى المقدسيين ضد قوات الاحتلال.

وأضاف:“ الأقصى إدارته للمسلمين فقط في المسجد الأقصى، وليس من حق إسرائيل أن تفرض أي قرارات أخرى بشأنه“.

وتابع: ”منذ عامين منع أعضاء الكنيست الإسرائيلي من زيارة المسجد الأقصى المبارك بسبب حالة التوتر والصدام التي تحدث، وهذا ما قدمته الشرطة الإسرائيلية في رسالتها لنتنياهو“.

وأردف:“ولكن اليوم الشرطة منعت آلاف المسلمين من الوصول للمسجد الأقصى، والصلاة فيه، وقدّمت تقريرها اعتقادًا منها أنها تسببت في حالة استقرار في المسجد الأقصى“.

وسمح رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، يوم الثلاثاء، لأعضاء الكنيست باقتحام المسجد الأقصى بعد منع لمدة عامين.

وبحسب القناة العبرية الثانية، فإن نتنياهو أرسل خطابًا لرئيس الكنيست بولي إدلشتاين يخبره بالسماح لأعضاء الكنيست باقتحام المسجد الأقصى مرة واحدة كل 3 أشهر.

ومنع نتنياهو سابقًا أعضاء الكنيست من اقتحام الأقصى في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني العام 2015 بعد أن تبيَّن أن أعضاء الكنيست يمارسون أعمالًا استفزازية، وفق القناة.

وأشارت القناة إلى أن نتنياهو أخذ بتوصيات وزير الأمن الداخلي جلعاد أردان، ومفوض الشرطة العام روني الشيخ، وقائد الشرطة في القدس يورام هاليفي، الذين أوصوا بإمكانية السماح بشكل محدود لأعضاء الكنيست باقتحام الأقصى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com