العراق ينفي اتفاق ”البيشمركة“ والتحالف بشأن المناطق المتنازع عليها‎ – إرم نيوز‬‎

العراق ينفي اتفاق ”البيشمركة“ والتحالف بشأن المناطق المتنازع عليها‎

العراق ينفي اتفاق ”البيشمركة“ والتحالف بشأن المناطق المتنازع عليها‎

المصدر: الأناضول

نفت وزارة الدفاع العراقية، اليوم الثلاثاء، أنباءً تتحدث عن وجود اتفاق بين البيشمركة والتحالف الدولي، لمراجعة خطط حماية محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها.

وأمس الاثنين، قالت وزارة البيشمركة بإقليم كردستان، في بيان، إنها اتفقت مع التحالف الدولي بقيادة واشنطن، على مراجعة الخطط العسكرية الخاصة بالمناطق المتنازع عليها شمال البلاد، عقب اجتماع عقد في أربيل، بين مسؤولين في البيشمركة وممثلين عن التحالف الدولي.

وذكر بيان صادر عن مركز الإعلام الأمني أن الوضع الأمني في كركوك والمناطق المتنازع عليها ”ضمن مسؤولية القوات الاتحادية، والقوات الأمنية تفرض سيطرتها التامة على تلك المناطق، ولا دخل لقوات التحالف بهذا الشأن“.

وأضاف البيان، أن ”القوات الأمنية وضعت خططًا محكمة ومتكاملة لضبط الأمن وتعزيز الاستقرار في كركوك وغيرها من المحافظات، وأن جهودًا استخباراتية كبيرة تبذلها الأجهزة الأمنية للقضاء على الخلايا الإرهابية النائمة والعناصر الإجرامية“.

وأشار إلى أن ”الرأي العام لاحظ أن هناك ترحيبًا كبيرًا من قبل أهالي كركوك بالقوات الأمنية، وما حققته من إنجازات أمنية كبيرة فيها“.

وتزايد نشاط داعش بشكل ملحوظ، في الأشهر القليلة الماضية، بالمناطق المتنازع عليها بين بغداد وأربيل، وخاصة في محافظة كركوك.

وشن التنظيم هجمات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، ونفّذ عمليات خطف استهدفت مدنيين وعسكريين على حد سواء، وهو ما أثار الهلع في الكثير من المناطق، ودفع بمئات المدنيين للنزوح من قرى نائية صوب المدن والبلدات.

وسيطرت ”البيشمركة“ على معظم مناطق النزاع مع بغداد لغاية إخراجها منها من قبل القوات العراقية في أكتوبر/ تشرين الأوّل الماضي، عقب إجراء إقليم كردستان استفتاء الانفصال عن العراق، والذي لاقى رفضًا محليًا ودوليًا.

وقبل اجتياح داعش لشمال العراق وغربه، كانت تلك المناطق تدار بصورة مشتركة بين البيشمركة والقوات العراقية، وترغب قوات الإقليم بالعودة مجددًا إلى تلك المناطق.

وتعكس هجمات داعش التحدي الذي تواجهه الحكومة العراقية التي أعلنت النصر على التنظيم مع استعادة كامل أراضيها أواخر العام الماضي، إثر حرب طاحنة استمرت ثلاث سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com