غوتيريش يدعو المجتمع الدولي إلى ”التوحد“ لإنهاء المعارك في جنوب سوريا – إرم نيوز‬‎

غوتيريش يدعو المجتمع الدولي إلى ”التوحد“ لإنهاء المعارك في جنوب سوريا

غوتيريش يدعو المجتمع الدولي إلى ”التوحد“ لإنهاء المعارك في جنوب سوريا

المصدر: الأناضول

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الجمعة، إلى الوقف الفوري للعمليات العسكرية في جنوب غرب سوريا.

جاء ذلك في بيان أصدره استيفان دوغريك، المتحدث باسم غوتيريش.

وحث غوتيريش –بحسب البيان- المجتمع الدولي على ”التوحد لوضع نهاية لهذا الصراع الموسع، الذي يخاطر بمزيد من نزع الاستقرار في المنطقة وتفاقم الأزمة الإنسانية العميقة في سوريا والدول المجاورة“.

وأعرب عن ”قلقه العميق إزاء الهجوم العسكري في جنوب غرب سوريا، وخسائره المدمرة على المدنيين“.

وأشار إلى أن ”المنطقة الجنوبية الغربية من سوريا، جزء من اتفاق تهدئة متفق عليه بين الأردن وروسيا والولايات المتحدة، بالعاصمة عمان في يوليو/ تموز 2017“.

ودعا غوتيريش، ضامني الاتفاق، إلى الوفاء بالتزماتهم.

كما طالب ”جميع الأطراف باحترام التزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي، وقانون حقوق الإنسان، وحماية المدنيين، وتيسير وصول المساعدات الإنسانية بأمان ودون عوائق“.

وأردف قائلًا: ”يتعين على جميع أصحاب المصلحة وقف الهجمات الموجهة ضد المرافق الطبية والتعليمية على الفور وإيجاد الظروف الأمنية اللازمة لاستئناف عمليات التسليم الإنسانية عبر الحدود دون مزيد من التأخير“.

وشدد على ”ضرورة التركيز على دفع العملية السياسية إلى الأمام على أساس المشاورات الأخيرة التي عقدت في جنيف“.

وأكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنه ”سيواصل مع مبعوثه الخاص إلى سوريا، استيفان دي ميستورا، بذل قصارى جهدهما سعيًا لدفع العملية السياسية“.

وفي 20 يونيو/ حزيران الحالي، أطلق النظام السوري بالتعاون مع حلفائه والمليشيات الشيعية الموالية له، هجمات جوية وبرية مكثفة على محافظة درعا السورية، وتقدمت بريف المحافظة الشرقي، وسيطرت على بلدتي ”بصرى الحرير“ و“ناحتة“.

وإثر تكثيف النظام هجماته على المنطقة، اضطر أكثر من 150 ألف شخص للنزوح باتجاه الحدود الأردنية والإسرائيلية، فيما وصل عدد القتلى إلى 200 شخص.

وتندرج محافظة درعا ضمن مناطق ”خفض التوتر“ الأربع في عموم البلاد، التي توصلت إليها تركيا وإيران وروسيا، في مايو/ أيار 2017، في إطار مباحثات أستانة حول سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com