المؤسسة الليبية للنفط: الجضران يتحمل مسؤولية الدمار الذي لحق بالهلال النفطي – إرم نيوز‬‎

المؤسسة الليبية للنفط: الجضران يتحمل مسؤولية الدمار الذي لحق بالهلال النفطي

المؤسسة الليبية للنفط: الجضران يتحمل مسؤولية الدمار الذي لحق بالهلال النفطي

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

ألقى رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط، مصطفى صنع الله، بمسؤولية الدمار الذي لحق بعدد من المنشآت في منطقة الهلال النفطي، على آمر حرس المنشآت النفطية السابق، إبراهيم الجضران.

وقال صنع الله في مداخلة على قناة الفضائية الليبية التي تبث من المنطقة الشرقية، مساء الإثنين، إن  الهجوم الذي يقوده إبراهيم الجضران تسبب في حريق بالخزان رقم 12 وانهيار الخزان بالكامل.

وقدر صنع الله، حجم الدمار الذي حاق بالهلال النفطي، بالكبير جدًا، محذرًا من دمار خزانات شركة الهروج بمرفأ راس لانوف بالكامل، مشيرًا إلى أن الخزان رقم 2 أصيب اليوم أيضًا، وما تزال للآن  النيران مشتعلة به، وهناك احتمال كبير أن تتسبب الرياح في احتراق خزانات أخرى.

وبين أن كارثة بيئية كبيرة جدًا نتجت عن الهجوم، وأن هناك سحبًا سوداء تغطي المنطقة نتيجة احتراق النفط الخام.

وذكر صنع الله أن المؤسسة طالبت الجضران ومن معه بالانسحاب فورًا من مواقع العمليات النفطية دون قيد أو شرط.

ولفت إلى أن ”عمليات تصدير النفط كانت تسير بشكل طبيعي جدًا إلى أن جاء الجضران الذي نكل بالشعب الليبي سنوات عديدة وأقفل الموانئ مرة أخرى وتسبب في توقف الإنتاج وهروب الناقلات لعرض البحر“.

وأوضح أن ”إعلان المؤسسة الوطنية للنفط، للقوة القاهرة على الموانئ التي وقعت تحت سيطرة هذه العصابات، هو لحماية المؤسسة قانونيًا وإعفائها من أي التزامات مع شركائها“.

 وتكتسب تصريحات صنع الله أهميتها كونها أتت من رجل مهني، رغم تبعيته للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com