أخبار

داعش يعدم صحفيا وشقيقه في صلاح الدين العراقية
تاريخ النشر: 10 أكتوبر 2014 22:00 GMT
تاريخ التحديث: 10 أكتوبر 2014 22:06 GMT

داعش يعدم صحفيا وشقيقه في صلاح الدين العراقية

مصادر توضح أن القتل نفذ بطريقة قطع العنق وأمام أنظار المارة، والذي جاء بعد شهرين من اعتقال الصحفي على يد داعش.

+A -A
المصدر: بغداد- محمد وذاح

أعدم تنظيم ”داعش“ المتشدد، الصحفي رعد العزاوي وشقيقه في محافظة صلاح الدين غربي العراق، بحسب مصدر صحفي.

وقال المصدر لشبكة ”إرم“ الإخبارية، إن ”مسلحي تنظيم ”داعش“ أقدموا، الجمعة، على إعدام الصحفي رعد العزاوي، الذي يعمل مصورا تلفزيونيا في قناة ”سما صلاح الدين“، مبينا أنهم قتلوا كذلك شقيق العزاوي واثنين من أهالي قرية سمرة في ناحية العلم التابعة لمدينة تكريت“.

وأوضح المصدر أن ”طريقة القتل التي نفذت بالعزاوي والآخرين كانت بقطع العنق وأمام أنظار المارة، بعد أن صدر بحقهم الحكم لرفضهم الانخراط في صفوف داعش بعد شهرين من اعتقالهم“.

وكان مرصد الحريات الصحفية، قد اعلن في 8 ايلول/ سبتمبر الماضي، أن تنظيم ”داعش“ قررت ”ذبح“ الصحفي رعد العزاوي بعد اختطافه في صلاح الدين.

يشار إلى أن العزاوي متزوج ولديه أطفال، وسبق أن عمل في المكتب الإعلامي لمحافظ صلاح الدين، فضلا عن عمله في قناة ”سما صلاح الدين“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك