إسرائيل تطبق قرار منع دون الـ50 عاما من دخول الأقصى‎

إسرائيل تطبق قرار منع دون الـ50 عاما من دخول الأقصى‎

القدس المحتلة- منعت الشرطة الإسرائيلية، الفلسطينيين الذين تقل أعمارهم عن 50 عاماً من الدخول إلى المسجد الأقصى، لأداء صلاة الفجر الجمعة، استعداداً لمنع ذات الفئة العمرية من أداء صلاة الجمعة في المسجد، بحسب شهود عيان.

وقال شهود عيان في تصريحات صحفية إن ”قوات الاحتلال الإسرائيلي منعت من تقل أعمارهم عن 50 عاماً من الدخول إلى المسجد، ما اضطر الشبان لأداء صلاة الفجر في الشوارع القريبة من المسجد“.

وانتشرت قوات من الجيش والشرطة الإسرائيلية عند مداخل بلدة القدس القديمة وأزقتها، وعند بوابات المسجد الأقصى، لمنع الشبان من الدخول إلى المسجد.

وكانت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية اقتحمت المسجد الأقصى، الأربعاء 8 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، واشتبكت مع المصلين قبل أن تسمح لعشرات المستوطنين باقتحام المسجد، بمناسبة ”عيد العرش“ اليهودي الذي بدأ في اليوم نفسه، ويستمر أسبوعاً.

وقالت الناطقة بلسان الشرطة الإسرائيلية للإعلام العربي، لوبا السمري، في بيان نشرته وسائل إعلام عربية في إسرائيل: ”بعد جلسة تقييم لمجمل الأوضاع الميدانية الخاصة والعامة تحت إشراف من قائد القدس، اللواء يوسي بريانتي، وتقرر السماح للرجال ما فوق جيل 50 عاماً بالدخول لصلاة الجمعة بالحرم القدسي الشريف“.

وأضافت ”فيما يخص النساء لن يتم فرض قيود على أية فئة عمرية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com