نائب الرئيس العراقي: ندعم تشكيل حكومة ”شراكة قوية“

نائب الرئيس العراقي: ندعم تشكيل حكومة ”شراكة قوية“

المصدر: الأناضول

أعلن أسامة النجيفي، رئيس إئتلاف ”القرار العراقي“ أن تحالفه منفتح على الجميع، ويدعم تشكيل حكومة ”شراكة قوية“ قادرة على إنجاز الإصلاحات ومحاربة الفساد.

جاء ذلك في بيان للنجيفي، الذي يشغل كذلك منصب نائب الرئيس العراقي اليوم الأحد، عقب لقاء بريت ماكغورك، المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال النجيفي، وفق البيان، إن الانتخابات شابها الكثير من ”المشاكل والخروقات“ ما ولد عدم الثقة بمجمل العملية.

وشدد على ضرورة ”التدقيق في الطعون المقدمة وفتح بعض صناديق الاقتراع لنيل ثقة الشعب، ومعالجة التأثير السلبي بوقوع عمليات تزوير كبيرة“.

وأضاف النجيفي أن تحالف القرار العراقي مع حكومة قوية قادرة على تقديم الإنجازات وإقناع الشعب، عبر برنامج حكومي ينال ثقته ويحقق إعمار المحافظات التي عانت من الإرهاب.

أكد على أهمية دور الحكومة المقبلة في إنجاز الإصلاحات، ومحاربة الفساد إلى جانب تعزز هوية المواطنة وإبعاد العراق عن الصراعات الدولية.

وحسب النتائج النهائية للانتخابات العراقية، تصدر تحالف سائرون بزعامة مقتدى الصدر النتائج بواقع 54 مقعدًا، ثم تحالف الفتح (يضم فصائل الحشد الشعبي) بـ47 مقعدًا، ثم تحالف النصر بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ42 مقعدًا.

هذا وحصل تحالف القرار العراقي، بزعامة النجيفي، على 11 مقعدًا من أصل 329 مقعدًا.

وجاء إعلان النتائج وسط جدل واسع يدور في البلاد بشأن عمليات تزوير مزعومة.

ويحتج التركمان والعرب بمحافظة كركوك (شمال) على نتائج الاقتراع، إذ أكدوا حدوث تلاعب في النتائج بمحافظات أربيل وكركوك وبقية المناطق المتنازع عليها، وقد طالبوا بإعادة فرز الأصوات يدويًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com