مسؤول حكومي يُغضب أميرة سعودية على ”تويتر“ – إرم نيوز‬‎

مسؤول حكومي يُغضب أميرة سعودية على ”تويتر“

مسؤول حكومي يُغضب أميرة سعودية على ”تويتر“

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

انتابت الأميرة السعودية بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود، الثلاثاء، حالة غضب تسبب بها مسؤول حكومي، بعد أن شكك في حسابها على ”تويتر“.

وبدأت القصة عندما كتبت الأميرة على حسابها الرسمي في ”تويتر“، الإثنين 29 أيلول/ سبتمبر الجاري، تغريدة كشفت فيها عن تلقيها إعانة مالية من البرنامج الحكومي لإعانة العاطلين عن العمل ”حافز“.

وقالت لمتابعي حسابها الذين يتجاوزون الـ 150 ألف متابع، إن برنامج ”حافز“ أودع مبلغ 1500 ريال في حسابها البنكي، وإنه أوضح عبر رسالة جوال أن هذا المبلغ هو قيمة إعانة ”حافز“ عن أيلول/ سبتمبر الجاري.

وعلقت الأميرة قائلةً: ”ممكن أسأل المسؤول عن حافز كيف تأهلت للحصول على حافز.. أشكر المسؤولين على تحفيزهم لحسابي“.

وأضافت في تغريدة أخرى ”الغرض العام من نشر تغريدة حافز، هو تحفيز المسؤولين بأن يضعوا تحت أنظارهم نظاما ممتازا يجب أن يدار ليؤتي نتيجته، وهذا ما يسمى بحسن الإدارة“.

لكن المتحدث الإعلامي لصندوق تنمية الموارد البشرية ”هدف“، تيسير المفرج، نفى الثلاثاء صحة الحادثة، قائلاً إنه ”ومن خلال التحقق من رقم الحساب الوارد في صور ملتقطة لرسالة البنك، تبين أن الحساب الوارد في الرسالة هو حساب بنكي تابع لمستفيدة من إحدى المحافظات بمنطقة مكة المكرمة“.

وأشار المفرج إلى أن الصورة الملتقطة ”تحتمل التحريف، لوجود تباين بين تاريخ الرسالة وتاريخ الإيداع، كما لفت إلى أن حساب تويتر الذي تم الاعتماد عليه كمصدر للمعلومة غير موثق، ولا يمكن التأكد من حقيقته“.

وردت الأميرة بسمة -وهي سيدة أعمال وكاتبة، وتمتلك موقعا إلكترونيا- بسلسلة تغريدات بدت غاضبة خلالها من تشكيك المسؤول الحكومي بحسابها على ”تويتر“.

وأشارت إلى أنها ربما تلجأ للقضاء، عندما غردت ”سيكون مسؤولاً عند المسؤولين إن كان الإصرار عن إشاعة أن حسابي مزيف، قضائيا“.

وقالت في تغريدة أخرى: ”فحبذا لو الأستاذ المفرج يحب أن يتصل بي عبر مكتبي الإعلامي للتأكد بنفسه أنني ابنة الملك سعود طيب الله ثراه، وإنني مؤتمنة كما علمنا المليك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com