مصر تسلم غزة 60 فلسطينيا متسللا بطرق غير شرعية

مصر تسلم غزة 60 فلسطينيا متسللا بطرق غير شرعية

سلمت السلطات المصرية، مساء الثلاثاء، 60 فلسطينياً إلى قطاع غزة، بعد أن تسللوا بطرق غير شرعية إلى داخل مصر، للهجرة إلى دول أوروبية عن طريق البحر المتوسط.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية: ”إن الجانب الفلسطيني في معبر رفح تسلم مساء الثلاثاء 60 فلسطينياً من غزة، كانوا محتجزين لدى الأمن المصري، بعد أن تم ضبطهم داخل مصر، في أعقاب دخولهم البلاد بطرق غير شرعية“.

وأوضحت المصادر، التي طلبت عدم نشر أسمائها، أن المحتجزين جرى تحويلهم للأجهزة الأمنية في غزة للتحقيق معهم قبل الإفراج عنهم.

وكشفت مصادر فضلت عدم الكشف عن هويتها، أن عشرات الفلسطينيين غادروا غزة مؤخراً عبر الأنفاق الحدودية إلى مصر، بعد أن حصلوا على وعود بالهجرة إلى دول أوروبية عبر البحر.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المصرية حول ما ذكرته المصادر الفلسطينية.

وحملت حركة المقاومة الإسلامية ”حماس“ في تصريحات صحفية سابقة، إسرائيل، وكل من يُساهم في حصار غزة (دون تسمية جهة بعينها)، مسؤولية هجرة عدد من الفلسطينيين غير الشرعية إلى دول أوروبا.

ومنذ أن فازت حركة ”حماس“، التي تعتبرها إسرائيل ”منظمة إرهابية“، بالانتخابات التشريعية الفلسطينية في يناير/ كانون الثاني 2006، تفرض إسرائيل حصاراً برياً وبحرياً على غزة، شددته إثر سيطرة الحركة على القطاع في يونيو/ حزيران من العام التالي، واستمرت في هذا الحصار رغم تخلي ”حماس“ عن حكم غزة، وتشكيل حكومة توافق وطني فلسطينية أدت اليمين الدستورية في الثاني من يونيو/ حزيران الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة