الجيش الجزائري يعلن القضاء على ”إرهابي خطير“ شرقي العاصمة

الجيش الجزائري يعلن القضاء على ”إرهابي خطير“ شرقي العاصمة

الجزائر – أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، اليوم الإثنين، القضاء على مسلح وصفته بـ“الخطير“ في كمين للجيش بمحافظة تيزي وزو شرقي العاصمة. وقال بيان للوزارة نشر على موقع الوزارة على الإنترنت ”في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل الاستغلال الفعال للمعلومات، تمكنت مفرزة (دورية) من قوات الجيش الوطني الشعبي بالقطاع العملياتي لتيزي وزو يوم أمس الأحد من القضاء على إرهابي خطير، كان وراء العديد من الجرائم بالمنطقة“.

وتابع ”العملية التي تمت على إثر قيام أفراد من الجيش الوطني الشعبي بنصب كمين بالطريق الولائي رقم 04 الرابط بين بلديتي فريقات وذراع الميزان، مكنت من استرجاع بندقية آلية من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة وهواتف نقالة وأغراض أخرى“.

ولم يحدد بيان الوزارة هوية هذا المسلح، الذي وصفه بـ“الخطير“، غير أن موقع ”كل شيء عن الجزائر“ المختص في الشؤون السياسية والأمنية أكد، نقلا عن مصادر أمنية قولها، أن الأمر يتعلق بـ“الإرهابي المكنى المانشو“ وهو أمير إحدى كتائب تنظيم ”القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي“ بالمنطقة.

وجاء إعلان مقتل هذا القيادي في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يوما واحدا بعد قضاء الجيش الجزائري على ”إرهابيين اثنين“ واسترجاع أسلحة في عملية تمشيط للجيش بإحدى جبال محافظة جيجل شرقي الجزائر العاصمة حسب بيان لوزارة الدفاع

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com