مقرب من المالكي لـ“ارم“: أسباب سياسية تمنع توزير العامري – إرم نيوز‬‎

مقرب من المالكي لـ“ارم“: أسباب سياسية تمنع توزير العامري

مقرب من المالكي لـ“ارم“: أسباب سياسية تمنع توزير العامري

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

كشف عضو ائتلاف دولة القانون بزعامة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، النائب كامل الزيدي، أن أسباباً سياسية وراء رفض بعض أطراف ائتلاف القوى العراقية الممثل للمكون السني لتسلم رئيس منظمة بدر هادي العامري وزارة الداخلية العراقية.

وقال الزيدي الذي تحدث لـ“شبكة إرم الإخبارية“ إن هادي العامري رجل مجاهد ونزيه وخبير في المجال الأمن ويحظى باحترام أكثر الأطراف السياسية العراقية بمختلف مكوناتها الطائفية، مشيراً إلى أن الاعتراض عليه كان سياسياً ولهذا قدم التحالف الوطني (الشيعة) النائب رياض غريب لتسلم وزارة الداخلية.

ولفت النائب عن ائتلاف المالكي إلى أن ائتلافه لا يمانع من تقديم هادي العامري لوزارة الداخلية، مؤكداً وجود تأييد من قبل التحالف الكردستاني لتسلم العامري وزارة الداخلية.

وكان رئيس منظمة بدر هادي العامري قد لوح بالانسحاب من التحالف الوطني والحكومة في حال عدم تسلم كتلة المنضوية في ائتلاف المالكي ولديها 22 مقعداً في البرلمان وزارة الداخلية.

ونفى العامري في 14 أيلول/سبتمبر 2014، إصراره على تولي حقيبة الداخلية، وفي حين عدّ أنها تشكل ”استحقاقاً انتخابياً لكتلة بدر وليست منّة من أحد“، اعتذر عن تولي منصب نائب رئيس الوزراء.

وانتقد بشدة ”التهافت المذل والمخزي“ على المناصب داخل التحالف الوطني، مؤكداً أن كتلة بدر ستدرس بجد بقائها فيه، وعتب على رئيس الحكومة لعدم تقديم ”أسباب مقنعة“ لرفض تسلم كتلة بدر وزارة الداخلية، ودعا وزراء الكتلة عدم الانسحاب من الحكومة.

وصوت مجلس النواب العراقي، (8 أيلول 2014)، على منح الثقة لحكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي باستثناء بعض الوزارات أبرزها الأمنية، فيما تعهد العبادي بتقديم مرشحيها خلال فترة لا تتجاوز سبعة أيام إلا إن البرلمان رفض الأسبوع الماضي التصويت على جابر الجابري مرشح السنة لوزارة الدفاع ورياض غريب مرشح الشيعة لوزارة الداخلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com