الإعلام الإيراني المعارض يكشف عن مهمة ولايتي بسوريا – إرم نيوز‬‎

الإعلام الإيراني المعارض يكشف عن مهمة ولايتي بسوريا

الإعلام الإيراني المعارض يكشف عن مهمة ولايتي بسوريا
epa06314015 A handout photo made available by Syrian Arab News Agency (SANA) shows Syrian President Bashar Assad (R) meeting with Ali Akbar Velayati, top adviser to Iran's Supreme Leader Ayatollah Ali Khamenei in Damascus, Syria, 07 November 2017. EPA-EFE/SANA HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY/NO SALES

المصدر: إرم نيوز

كشفت مصادر إيرانية، اليوم الخميس، أن زيارة مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، إلى سوريا التي وصلها الثلاثاء الماضي، كانت بهدف إقناع الرئيس بشار الأسد بمغادرة دمشق والتوجه نحو إيران.

 ونقلت قناة ”آمد نيوز“، التي تعد إحدى أضخم قنوات المعارضة الإيرانية على ”التلغرام“، عن مصادر وصفتها بالمطلعة، اليوم، أن ”ولايتي تمكن من إقناع بشار الأسد بمغادرة دمشق والاستقرار في طهران مع عائلته لحين انتهاء التوتر القائم في سوريا بين الولايات المتحدة وروسيا“.

وقالت المصادر إنه ”من المتوقع أن يصل بشار الأسد إلى العاصمة طهران مساء اليوم الخميس برفقة علي ولايتي مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية، نتيجة مخاوف من استهداف الأسد في ظل عزم الولايات المتحدة وبعض الدول المتحالفة معها توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا بسبب استخدام النظام للسلاح الكيماوي في دوما“.

وتصر وسائل الإعلام الروسية على نفيها الأنباء التي تحدثت عن توجه عائلة بشار الأسد إلى طهران خوفًا من هجوم أمريكي ضد دمشق.

وقال عضو مجلس النواب الروسي ديمتري سابلين، أمس الأربعاء، إن بشار الأسد وعائلته في سوريا، معتبرًا أن الأنباء عن إجلائهم إلى طهران كاذبة.

وقالت وسائل إعلام رسمية إيرانية، اليوم، إن ولايتي التقى بدمشق أمين عام حزب البعث في سوريا ”هلال هلال“، فيما وصف ولايتي بشار الأسد بـ“القائد الشجاع“.

ونقلت وكالة أنباء ”فارس نيوز“، عن ولايتي قوله: ”نحن سعداء أن نرى قائدًا كبشار الأسد في سوريا وكأنه نفس المرحوم حافظ الأسد ولكن بنسخته الشابة؛ ويتمتع بنفس الحكمة والذكاء والشجاعة“.

بدوره، قال الأمين القُطري لحزب البعث في سوريا ”هلال هلال“ لولايتي: ”أنتم شركاؤنا الحقيقيون في المعركة، وعلاقتنا معكم أكثر من علاقة صداقة“.

وبث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، داخل الغوطة الشرقية، برفقة عدد من ضبّاط وقياديي عمليات النظام السوري والميليشيات الإيرانية الموالية له، كانوا يشرحون له سير العمليات العسكرية فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com