عشرات القتلى والجرحى بصفوف داعش إثر تفجير قصر بتكريت

عشرات القتلى والجرحى بصفوف داعش إثر تفجير قصر بتكريت

المصدر: بغداد- من أحمد العسكري

أفاد مصدر أمني في محافظة صلاح الدين العراقية ، اليوم الاثنين، أن العشرات من عناصر تنظيم الدولة الاسلامية ”داعش“ سقطوا بين قتيل وجريح إثر انفجار في أحد القصور الرئاسية التي شيدت في فترة حكم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وسط تكريت والتي يتخذ منها عناصر التنظيم مقرا لهم.

وقال المصدر، إن ”انفجارا كبيرا وقع، اليوم، في أحد قصور المجمع الرئاسي وسط تكريت، لدى محاولة داعش تفخيخه قبل الانسحاب منه، ما أسفر عن سقوط العشرات من عناصر التنظيم بين قتيل وجريح، ونسف القصر بالكامل“.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن ”الانفجار كان عنيفا وسمع دويه في جميع أنحاء تكريت“، مبينا أن ”حصيلة الانفجار غير معلومة“.

وما تزال أغلب مناطق محافظة صلاح الدين تشهد عمليات عسكرية، وذلك عقب سيطرة مسلحين على محافظة نينوى بالكامل في العاشر من حزيران الماضي.

ويقول الشيخ عمر عبد الباسط أحد وجهاء عشائر صلاح الدين في حديث لـ شبكة ( إرم ) الإخبارية، إن تنظيم داعش يستخدم ممارسات القاعد وتنظيم التوحيد والجهاد المتطرفين من ناحية تلغيمه للمباني والدور والمعسكرات التي يقوم بإخلائها لعرقلة تقدم القوات الأمنية العراقية.

ويضيف عبد الباسط أن تنظيم داعش يسيطر على أربعة قصور رئاسية مهمة في صلاح الدين، قام حتى الآن بإخلاء 2 منها يتخذها كمقرات لعناصره تحسبا لأي قصف أمريكي قد يطال تلك المواقع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com