تونس ترفض طلبا غربيا بالتدخل عسكريا في ليبيا

تونس ترفض طلبا غربيا بالتدخل عسكريا في ليبيا

المصدر: إرم- من أنس الصبري

كشف مصدر أمني تونسي أن بلاده رفضت طلبا من فرنسا وأمريكا بالمشاركة في تدخل عسكري في ليبيا كانت قد تلقته خلال الأسابيع الماضية.

وأوضح المصدر في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“ مفضلا حجب اسمه، أن هذا الطلب ”يتمثل في توجيه ضربات عسكرية جوية متعددة إلى معاقل الإرهابيين، انطلاقا من قواعد عسكرية في جنوب البلاد، على أن يتبعها هجوم بري يشارك فيه الجيش التونسي بمساعدة قوات فرنسية وأمريكية“.

وأشار إلى أن عددا من دول الخليج إلى جانب الجزائر، ”ستتكفل بتكاليف هذا التدخل العسكري“.

ولفت إلى أن ”فرنسا وأمريكا طلبتا أيضا من الجزائر المشاركة في تدخل عسكري في ليبيا من المزمع تنفيذه في النصف الثاني من تشرين الأول/ أكتوبر المقبل، أو تقديم تسهيلات عسكرية من أجل إنجاحه“.

وبين المصدر الأمني التونسي أن ”استجابة الجزائر وتونس لهذا الطلب كانت مقابل منح أجهزة عسكرية متطورة للبلدين، والمساهمة في تطوير قواتهما العسكرية بأحدث الأسلحة ذات التكنولوجيا العالية“.

وأكد أن الرفض التونسي نابع من ”عقيدة الجيش التونسي الرافض للتدخل خارج حدود البلاد، إلا للضرورة القصوى، وهي غير مطروحة على الأقل في الوقت الراهن“.

وأشار إلى أن قائد القوات الأمريكية في إفريقيا، الجنرال دافيد رودريغيز، الذي زار تونس والجزائر أواخر آب/ أغسطس الماضي، ”نقل رغبة الرئيس بلاده، باراك أوباما، في مساهمة جيشي البلدين في تدخل عسكري في ليبيا يجري التحضير والتخطيط له منذ مدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com