اشتباكات بين البيشمركة وداعش في ديالى العراقية

اشتباكات بين البيشمركة وداعش في ديالى العراقية

ديالى – قال رئيس مجلس محافظة ديالى العراقية، مثنى التميمي، إنّ اشتباكات عنيفة اندلعت، صباح الخميس، بين قوات البيشمركة الكردية تساندها القوات الأمنية وعناصر الحشد الشعبي (متطوعون شيعة) ضد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية قرب ناحيتي جلولاء والسعدية.

وأضاف التميمي، أنّ ”قوات البيشمركة الكردية أحرزت تقدما كبيرا على الأرض وأصبحت تتقدم يومياً في معاركها ضد المسلحين الذين يسيطرون على الناحيتين في ديالى“.

ولفت إلى أن ”عناصر الدولة الإسلامية يوميا تتكبد خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات خلال معاركها مع القوات الأمنية ومقاتلي العشائر وقوات البيشمركة“.

وأوضح أن ”الخطة (لم يحددها) التي وضعتها القيادات الأمنية لدخول الناحيتين سوف يتم العمل بها خلال الأيام القادمة من أجل تحريرها من المسلحين نهائيا وعودة الأسر النازحة والمهجرة إليها“.

من جانبه، قال قائد شرطة محافظة ديالى، اللواء الركن جميل الشمري، إنّ ”مواجهات واشتباكات عنيفة ما زالت تدور حتى الآن بين قوات البيشمركة الكردية والقوات الأمنية بمساندة مقاتلي الحشد الشعبي في ناحيتي السعدية وجلولاء (شمال شرق المحافظة)“.

وأشار الشمري إلى أن ”القوات الأمنية وبمساندة قوات البيشمركة الكردية قتلت أكثر من 20 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية ودمّرت ثلاث سيارات لهم تحمل أسلحة ثقيلة، فيما تواصل تقدمها على الأرض في الناحيتين“.

وتمكنت تلك القوات، قبل عشرة أيام، من فك حصار فرضه ”الدولة الإسلامية“ على بلدة آمرلي منذ شهرين، وكذلك استعادة السيطرة على بلدة ”سليمان بيك“ القريبة منها بمحافظة صلاح الدين بعد طرد مقاتلي التنظيم منها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com