الهاشمي ينتقد الحكومة العراقية الجديدة

الهاشمي ينتقد الحكومة العراقية الجديدة

اسطنبول ـ اعتبر طارق الهاشمي، نائب رئيس الجمهورية العراقية السابق، أن عملية تشكيل الحكومة الجديدة في البلاد برئاسة حيدر العبادي، بمثابة ”سلق بيضة“، في إشارة إلى السرعة التي تشكلت فيها.

واشار السياسي العراقي في تصريحات صحافية إلى وجود ”ملاحظات كبيرة على البيان الحكومي الذي قدّم، ولا يتضمن أي ضمانات دولية، تلزم العبادي بما جاء فيه“.

وأوضح الهاشمي أنه ”كان من الضروري أن تقدّم الحكومة الجديدة من المؤشرات والبراهين ما يدلّ أنها فعلاً حكومة التغيير المنتظر في العراق“، لافتا إلى أنه لا توجد مؤشرات بأن الحكومة عازمة على التغيير الفعلي في واقع العراق.

وشدد الهاشمي على أن ”هناك فرصة لحل أزمة الإرهاب والتشدد في البلاد من دون عمل عسكري دولي، من خلال إقامة العدل في بغداد، وإنصاف العرب السنة، وإذا لم ينصفوا فإن كل العرب السنة سوف يتحولون إلى داعش“، على حد تعبيره.

وأضاف أيضا أن ”الظلم الذي وقع على العرب السنة لم يدع لهم مجالا سوى أن يخرجوا من الوسطية والاعتدال والتسامح، وينتقلوا إلى التشدد، ويرحبوا بتنظيم الدولة الإسلامية من الرقة بسوريا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com