الهاشمي: زيادة نواب رئيس الجمهورية والوزراء هدر للمال العام

الهاشمي: زيادة نواب رئيس الجمهورية والوزراء هدر للمال العام

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

وصف نائب الرئيس العراقي السابق طارق الهاشمي، الثلاثاء، زيادة عدد نواب رئيس مجلس الوزراء إلى ثلاثة إضافة إلى نواب رئيس جمهورية بأنها انطلاقة غير موفقة لترشيد المال العام.

وقال الهاشمي، المطلوب للقضاء بتهم تتعلق بالإرهاب والمقيم في تركيا، على صفحته على موقع فيس بوك: ”بينما ميزانية العراق تعاني وشريحة المحرومين والفقراء تتسع ما يستدعي ترشيق الحكومة، لكن ما حصل هو العكس يصبح للعراق ثلاثة نواب رئيس جمهورية بينما الصلاحيات يكفيها نائب واحد وبدل نائبين لرئيس مجلس الوزراء يزداد العدد لثلاثة، التي تمثل انطلاقة غير موفقة لترشيد المال العام“.

وأكد الهاشمي أن ”إبقاء حقيبتي الدفاع والداخلية بيد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي مؤشر خطير في تكريس الدكتاتورية واستنساخ لتجربة سلفه سيئ الصيت نوري المالكي“.

وأعتبر الهاشمي، ”مشاركة ممثلي العرب السنة في حكومة حيدر العبادي دون تضمين مطالبهم وحقوقهم في البرنامج الحكومي يعني أنهم كذبوا على جمهورهم وأخلوا بالتزاماتهم وفضلوا مصالحهم الذاتية على مصالح جمهورهم المفجوع“.

وكانت الحكومة العراقية الجديدة أدت، مساء الاثنين، اليمين الدستورية، بعد نيلها الثقة من قبل مجلس النواب (البرلمان)، رغم بقاء وزارتي الدفاع والداخلية شاغرتين، وسط ترحيب إقليمي ودولي.

وجاء تشكيل الحكومة العراقية الجديدة في وقت تخوض فيه البلاد معارك ضارية لاستعادة الأراضي التي سيطر عليها مسلحو تنظيم ”الدولة الإسلامية“ المعروف إعلامياً بـ“داعش“ منذ حزيران/ يونيو الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com