ميشيل سليمان يدعو لإقامة جسور جوية مع لبنان‎

ميشيل سليمان يدعو لإقامة جسور جوية مع لبنان‎

بيروت – طالب الرئيس اللبناني السابق ميشيل سليمان بإقامة جسور جوية مع لبنان من أجل تسليم الأسلحة والأعتدة للجيش اللبناني، ودعمه في معركته ضد ما يسمى بـ“التكفير العالمي“.

وقال سليمان في كلمة متلفزة، اليوم الثلاثاء: ”ندعو لتقديم التسهيلات وتجاوز بعض الإجراءات الروتينية في عملية تسليم الأسلحة والأعتدة“.

وأضاف سليمان: ”نطلب من وزير الدفاع وقيادة الجيش دراسة الإجراءات الفورية بإشراف الحكومة لاستدعاء ما يلزم من الاحتياطيين وتكليفهم مهام حفظ الأمن في المدن والبلدات حيث تدعو الحاجة“.

ودعا المجتمع الدولي والدول القادرة لدعم الحكومة اللبنانية والإسراع في دعم الجيش في معركته مع ”التكفير العالمي“.

وكانت السعودية أعلنت في كانون الثاني/يناير 2014 دعم الجيش بثلاثة مليارات دولار لشراء أسلحة للجيش عبر فرنسا.

كما كان الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز قد قرر في أوائل شهر آب/أغسطس الماضي مساعدة عاجلة للجيش والقوى الأمنية اللبنانية بقيمة مليار دولار أمريكي لتغطية ”الحاجات الملحة“ العسكرية في مواجهة المجموعات الإرهابية، ويتولى رئيس الوزراء الأسبق سعد الحريري صرفها لتغطية هذه الحاجات.

ولا يزال تنظيم ”الدولة الإسلامية“ يحتجز ٩ جنود بعد أن أعدم الجنديين علي السيد وعباس مدلج، فيما لا يزال عدد الذين في قبضة ”جبهة النصرة“ 13 بعد ان أفرجت مساء السبت الماضي عن 5 عسكريين أسرى من اصل 18 تحتجزهم منذ اشتباكات عرسال شرقي لبنان.

وكانت معارك عرسال، التي استمرت 5 أيام بين الجيش اللبناني ومجموعات مسلحة أتت من سوريا من بينها النصرة وداعش، أدت إلى مقتل وجرح العشرات من المسلحين، في حين قتل مالا يقل عن 17 من عناصر الجيش اللبناني وجرح 86 آخرين، بالاضافة إلى خطف أكثر من 20 منهم.

وأعلنت ”هيئة العلماء المسلمين“ الأسبوع الماضي، أنها علقت جهود الوساطة التي تقودها بين الحكومة اللبنانية والمجموعات المسلحة السورية التي تحتجز العسكريين اللبنانيين في منطقة القلمون السورية، إفساحا في المجال أمام ”أطراف أخرى“ قد تكون لها قدرة على تسوية ملف المخطوفين، في إشارة إلى دولة قطر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com