”داعش“ تشن هجوما بالزوارق على بلدة شمالي بغداد

”داعش“ تشن هجوما بالزوارق على بلدة شمالي بغداد

بغداد – قال مصدر أمني عراقي إن مقاتلي الدولة الاسلامية هاجموا بلدة مطلة على نهر‭‭‭‬‬‬ دجلة شمالي العاصمة العراقية بغداد بالزوارق الحربية وسيارة ملغومة اليوم الاثنين مما أدى الى مقتل 17 شخصا وجرح 54 آخرين.

وذكر المصدر ان الهجوم على الضلوعية على بعد 70 كيلومترا من بغداد نفذ قبل الفجر واستمر ساعتين قبل صد المقاتلين المتشددين.

وكان من بين قتلى الهجوم وهو الأجرأ في المنطقة مدنيون وجنود عراقيون. وسقط معظم الضحايا نتيجة تفجير سيارة ملغومة في أحد الاسواق.

وتقع الضلوعية بين مجموعة من البلدات السنية التي تشكل حزاما شمالي بغداد حيث تمكن تنظيم الدولة الاسلامية من انتزاع قدر من السيطرة من خلال تحالفات مع ميليشيات محلية لا تثق في الحكومة التي يقودها الشيعة.

واستغل مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية الفوضى في العراق لاستعراض قوتهم وأصبحوا القوة المهيمنة بين السنة.

وقال مصدر عشائري بالقرب من مدينة كركوك الكردية ان طائرات السلاح الجوي العراقي قصفت منطقتين قرب بلدة الحويجة مما أدى الى مقتل 14 مدنيا في منطقة يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com