الجيش الليبي يمهل الأفارقة 9 أيام لمغادرة جنوب البلاد – إرم نيوز‬‎

الجيش الليبي يمهل الأفارقة 9 أيام لمغادرة جنوب البلاد

الجيش الليبي يمهل الأفارقة 9 أيام لمغادرة جنوب البلاد

المصدر: صوفية الهمامي

أمهل الجيش الوطني الليبي، بقيادة خليفة حفتر، اليوم الخميس الأفارقة المتواجدين جنوب البلاد، 9 أيام لمغادرتها، على خلفية اشتباكات مسلحة تشهدها مدينة سبها (750 كلم جنوب العاصمة طرابلس).

ويقول الجيش الوطني الليبي، وكذلك حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، إن ”مرتزقة أجانب“ أحد أطراف اشتباكات سبها، المستمرة منذ نهاية فبراير/ شباط الماضي.

 ودعا الجيش في بيان له ”الوافدين الأفارقة من دول الجوار الإفريقي (لم يحدد بلدًا بعينه) لعدم الانجرار وراء الميليشيات الخارجة عن القانون، واستغلالهم لزعزعة أمن واستقرار الجنوب“.

وطالب ”الأفارقة بالمغادرة فورًا من التراب الليبي، والعودة إلى بلدانهم“.

وأمهلهم البيان، إلى غاية 17 مارس/آذار الجاري، كآخر موعد لتواجدهم على الأراضي الليبية“.

وهدّدت قوات الجيش أنها ستستخدم القوة لإخراج المقاتلين الأفارقة ”بكل الوسائل العسكرية المتاحة جوًا وبرًا“، حال لم يلتزموا بالمهلة المحددة.

وناشدت القوات ”أعيان ومشايخ مناطق الجنوب، الاتصال بالغرفة الأمنية في المناطق العسكرية: سبها، وأوباري، وغات، ومرزق (جنوب غرب) ورفع الغطاء الاجتماعي عن كل من يسهم بحماية، أو إيواء، أو مساعدة الوافدين الأفارقة، بأي شكل من الأشكال“.

 وأعلن المجلس البلدي في سبها (يتبع حكومة الوفاق الليبية)، السبت الماضي، نزوح نحو 120 عائلة من حي الطيوري، من منازلهم جراء الاشتباكات التي تشهدها المدينة.

والأحد الماضي، أعلن الجيش إطلاق عمليات ”فرض القانون“ في الجنوب الليبي، وأعطى ”تعليماته إلى جميع الوحدات العسكرية والأمنية في الجنوب الليبي لبدء العملية ”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com