مقتل 6 من داعش في اشتباكات مع الجيش العراقي بالفلوجة

مقتل 6 من داعش في اشتباكات مع الجيش العراقي بالفلوجة

بغداد- أعلن الفريق الركن رشيد فليح قائد عمليات الأنبار غربي العراق مقتل 6 عناصر من الدولة الإسلامية بمواجهات اليوم الأحد مع قوات الجيش بمدينة الفلوجة في المحافظة.

وقال فليح، إن ”قوة من الجيش تمكنت من قتل 6 عناصر من الدولة الإسلامية خلال مواجهات عنيفة وقعت في أسفل جسر الموظفين ومنطقة البوخنفر شرق الفلوجة، دون وقوع خسائر في صفوف الجيش“.

وأضاف أن ”من بين المسلحين اثنان يحملان أسلحة ثقيلة وقاذفات ار بي جي كانوا ينوون استهداف أحد آليات الجيش بالقرب من المنطقة المذكورة“.

وتابع فليح قائلا إن ”قوة من مكافحة المتفجرات في الجيش تمكنت وبعد ورود معلومات استخباراتية دقيقة من تفكيك ثلاث عبوات ناسفة كانت مزروعة على جانب طريق الحدان في ناحية الكرمة شرق الفلوجة، دون وقوع خسائر بشرية او مادية تذكر“.

من جانبه، قال الناطق الإعلامي باسم مستشفى الفلوجة العام وسام العيساوي إن ”المستشفى استقبل اليوم ثلاث جثث قتلى لمدنين و6 جرحى آخرين نتيجة القصف العشوائي لقوات الجيش بقذائف المدفعية والهاون على منازلهم في مناطق النزال والجمهورية والاندلس وسط المدينة حسب شهادات الجرحى“.

وأوضح العيساوي، أن ”الجثث نقلت الى الطب العدلي والجرحى يتلقون العلاج اللازم وكانت إصاباتهم متوسطة وحرجة“.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من جانب الجيش العراقي بخصوص هذا القصف.

من جانبها، أعلنت عشائر الانبار الغربية من العراق، عن تشكل كتائب ”الحمزة“ لقتال عناصر الدولة الإسلامية في مناطق غرب المحافظة.

وقال أحد شيوخ وجهاء الانبار ناظم الدليمي في حديث للأناضول، إن ”عشائر مدينة القائم 350 كم غرب الرمادي شكلوا كتائب ”الحمزة“ بعشرات الشباب من أبنائها لقتال عناصر الدولة الإسلامية بطريقة استخباراتية وتصفيتهم واحد بعد الاخر“.

وأضاف أن ”هذه الكتائب سوف تقوم بقنص وقتل عناصر الدولة الإسلامية المنتشرين في الشوارع في مدينة القائم“، مشيرا إلى أنها ”قتلت اثنين من عناصر التنظيم بعد الهجوم عليهم في أحد شوارع مدينة القائم“.

وأوضح الدليمي أن ”هذه الكتائب سوف يتم تشكيل العديد منها في مناطق عانة وراوه والرطبة التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية وذلك بالتنسيق مع القوات الأمنية من اجل خلاص هذه المناطق من المجاميع المسلحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com