الجيش العراقي يبدأ عملية عسكرية لاستعادة آمرلي

الجيش العراقي يبدأ عملية عسكرية لاستعادة آمرلي

بغداد- بدأت القوات المشتركة من الجيش والشرطة العراقية اليوم الأحد، هجماتها من ثلاثة محاور لدخول ناحية آمرلي (شمالي العراق) التي تحاصرها منذ نحو شهرين عناصر من تنظيم ”الدولة الإسلامية“، المعروف إعلاميا باسم ”داعش

وتقصف الطائرات والمدفعية العراقية منذ ساعات الفجر الاولى معاقل تنظيم ”الدولة الاسلامية“ في القرى المحيطة بآمرلي.

وقال مصدر إن ”طيران الجيش بالإضافة إلى المدفعية، والدرع العسكري قصفت منذ ساعات الفجر الأولى المناطق الحدودية لناحية آمرلي، ومناطق طوز خورماتو، وسليمان بيك، وقرية يكنجة التي تبعد عن آمرلي مسافة 3 كم“.

وأضاف المصدر الأمني الذي رفض الكشف عن اسمه أن ”القوات الأمنية تزحف باتجاه الناحية من ثلاثة محاور الشرق والغرب والشمال تمثلت بـقرى يكنجة، وحبيش، والحفرية“.

وتابع قائلا إن ”طيران الجيش والقوة الجوية والمدفعية تضرب معاقل داعش الإرهابي في المناطق الحدودية للناحية تمهيدا لدخول القوات العسكرية اليها“، موضحا أن القوات الأمنية وسرايا الحشد الشعبي تمكنت من تحرير قريتي السلام وجردغلي الحدودية للناحية.

وتتزامن العملية العسكرية للجيش العراقي مع القاء الطائرات الأمريكية والبريطانية والفرنسية والأسترالية، المساعدات الإنسانية على ناحية آمرلي بالتزامن مع شن المقاتلات الأمريكية عدة غارات على أهداف لتنظيم ”داعش“، بهدف تأمين عملية إيصال المساعدات الإنسانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة