شرطة ديالى تنفي اعتقال قائدها على يد داعش

شرطة ديالى تنفي اعتقال قائدها على يد داعش

بغداد- أصدرت شرطة محافظة ديالى العراقية بيانا، اليوم الأحد، فندت فيها نبأ اعتقال قائد الشرطة اللواء جميل الشمري.

وجاء في البيان الذي نُشر باسم الشمري أن ”إحدى وسائل الإعلام المغرضة المرتبطة بتنظيم داعش نشرت اليوم أخبارا تتحدث عن اعتقالي“، مشيرا إلى أن ”تلك الأنباء غير صحيحة وكاذبة جاءت لخدمة أجندة التنظيمات الإرهابية التي تحاول التأثير السلبي على منتسبي قواتنا الأمنية“، بحد قوله.

وأضاف الشمري ”استهدافي بالشائعات المغرضة بين فترة وأخرى هي محاولة يائسة للتشويش على الإنجازات الأمنية“.

وأوضح أنه ”يقاتل حاليا في صفوف التشكيلات في ناحية السعدية شمال شرق بعقوبة (مركز محافظة ديالى) من أجل إعادة الأمن والاستقرار وضرب المجاميع الإرهابية التي تحاول تدمير كل نواحي الحياة عبر الأفكار الهدامة التي لا تمت للإسلام بصلة.“

وكانت وسائل إعلام محلية في العراق ذكرت أمس السبت، أن قوة أمنية خاصة وصلت مقر قيادة الشرطة في ديالى، واعتقلت اللواء الشمري، على خلفية المجزرة التي وقعت في قرية ”إمام ويس“ الجمعة الماضي.

وسقط عشرات المصلين بين قتيل وجريح في هجوم على مسجد مصعب بن عمير في قرية إمام ويس بمحافظة ديالى خلال صلاة الجمعة، واتهمت أطراف عراقية مليشيات ”عصائب أهل الحق“ و“سرايا القدس“ الشيعية بتنفيذ الهجوم

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com