الأمم المتحدة تقترح الرقابة على مواد البناء الداخلة لغزة

الأمم المتحدة تقترح الرقابة على موا...

المنسق الأممي في الشرق الأوسط يؤكد أن هناك نظام رقابة منذ سنوات على المواد التي تدخل غزة لاستعمالها في مشاريع البناء وذلك للتأكد من استخدامها سلميا.

غزة- قال منسق الأمم المتحدة في الشرق الأوسط روبرت سيري، إن المنظمة الدولية تقترح فرض رقابة على مواد البناء التي تدخل قطاع غزة من أجل تسريع عملية إعادة الإعمار، مستوحيا ذلك من اليات قائمة.

وأضاف أمام مجلس الأمن، أن هناك نظام رقابة منذ سنوات على المواد التي تدخل غزة لاستعمالها في مشاريع البناء التابعة للأمم المتحدة وذلك للتأكد من استخدامها سلميا.

وأوضح سيري أن ”هذا النظام يعمل ويمنع استخدامها لأغراض أخرى“ مثل حفر وبناء الأنفاق عل سبيل المثال.

وتابع ”نحن على استعداد للبحث مع الأطراف المعنية في الطريقة التي يمكن بوساطتها توسيع الرقابة لتشمل برنامج إعادة إعمار غزة بإشراف السلطة الفلسطينية وتنفيذ القطاع الخاص“.

من جهتها، تصر إسرائيل على ضمانات أمنية مشددة وضمنها نزع السلاح في القطاع قبل رفع الحصار.

وأضح سيري في مؤتمر صحافي، أن الأمم المتحدة ”تخوض نقاشا غير رسمي حتى الآن حول هذا الموضوع. لا أقول أن بإمكان الامم المتحدة إعادة إعمار غزة . يجب إشراك القطاع الخاص“.

واعتبر أن ”من المهم جدا وضع آليات الرقابة هذه قبل انعقاد مؤتمر المانحين“ لكي يتأكد هؤلاء من الاستخدام الفعال لأموالهم.

وأكد تدمير أو تضرر 16800 منزل الأمر الذي يؤثر في حياة مئة ألف فلسطيني. وقال إن الدمار هو أسوأ بثلاث مرات من ذلك الذي حدث أثناء النزاع في غزة في 2008-2009.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com