الرئيس التشيكي يؤيد تزويد الأكراد بالسلاح

الرئيس التشيكي يؤيد تزويد الأكراد بالسلاح

المصدر: براغ- من إلياس توما

أعرب الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، عن تأييده تقديم مساعدات عسكرية لأكراد العراق لمواجهة متطرفي الدولة الإسلامية، معلنا أنه يريد طرح موضوع مكافحة الإرهاب الدولي في قمة حلف الناتو التي ستعقد الشهر المقبل في ويلز ببريطانيا.

وكانت وزارة الخارجية التشيكية أعلنت قبل عدة أيام عن نية براغ تقديم أسلحة للقوى ”العراقية الديمقراطية“ ، غير أنها ألمحت إلى أن الأمر سيقتصر على تقديم ذخيرة وأسلحة يدوية وأن موضوع البت في هذا الأمر سيتم نهاية هذا الشهر.

من جهته رحب رئيس اللجنة الخارجية في مجلس النواب التشيكي كارل شفارتسينبيرغ بوجود إرادة لدى الحكومة التشيكية لتزويد الأكراد بالسلاح ، مشيرا إلى أن الأكراد دافعوا في الفترة الأخيرة بشجاعة وبإصرار عن المسيحيين واليزيديين ولذلك يستحقون دعم تشيكيا.

في هذه الأثناء رحب السفير العراقي لدى تشيكيا حسين صالح معلة بتقديم السلاح للأكراد وأعلن عن أن بلاده لا تزال مهتمة بشراء طائرات 159 التشيكية ، غير أن تأخير انجاز ذلك حتى الآن يكمن في الخلاف القائم بين وزارة الدفاع التشيكية وبين شركة ايروفخوي.

وأشار إلى أن بلاده ترحب بزيارة الرئيس زيمان إلى بغداد، لافتا إلى أن الرئيس العراقي سبق له أن زار براغ ووجه الدعوة للرئيس السابق فاتسلاف كلاوس، لزيارة العراق غير أن الأخير لم يستجب للدعوة.

و استبعد رئيس القسم الدولي في قصر الرئاسة هينيك كمونيتشيك، إجراء مثل هذه الزيارة هذا العام بالنظر للوضع الأمني القائم في العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com